صفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 34
  1. #1
    عضو مميز الصورة الرمزية فارس شجاع
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    554
    منشن (استقبل)
    0 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    0 موضوع

    مخلص صديق الحيوان


    كيف يكون الإنسان قاسياً لهذه الدرجة تجاه الحيوانات المسكينة ؟
    أَلأَنها لا تتكلم أي لغة، هل هذا يعطي الإنسان الحق لكي يعذبها ويقسوا عليها ؟!

    هذا ما تلفظ به ( مخلص صديق الحيوان )، كلمات عظيمة ومعاني جليلة
    نستفيد منها جميعاً من خلال هذا الأنمي المحفور في ذاكرتنا لروعة قصته ونبل هدفه


    الأنمي الذي جسَّد وصوَّر لنا حياة الحيوانات المسكينة والبريئة ، التي دائماً ما تقع ضحية لتبجح الإنسان وغطرسته، من خلال صيدها وحبسها وتعذيبها وقتلها دون مبرر أو مسوّغ


    مخلص صديق الحيوان، أنمي هادف ونبيل من الزمن الجميل، هو رسالة ومدرسة نتعلم منها جميعنا، بأن الحيوانات لم تُخلق عبث، وأن وجودها في الطبيعة يساعد في سير توازنها الصحيح، وأن المساس بنظام عيشها وتشويهه سيؤدي بالتبعية إلى خلل في النظام الصحيح للطبيعة وسيؤدي لنتائج غير محمودة


    مخلص صديق الحيوان، يذكرنا ويرغب فينا ما تعلمناه من ديننا الحنيف الذي حثنا على الرفق بالحيوان وعدم تعذيبه والقسوة عليه، فهو يعرضك لغضب الله عز وجل ولن تكسب سوى الآثام والذنوب . فهذه الحيوانات هي من مخلوقات الله تعالى التي تعيش معك على سطح الأرض، بل عليك التعامل معها بما ينفعك ويحقق مصالحك، فكثير من الحيوانات سخرها الله لك للانتفاع بها، فيفترض أن تشكر الله تعالى على هكذا نِعَم، وأن لا تعاملها إلاَّ المعاملة الحسنة والإنسانية



    ***********************************************

    مخلص صديق الحيوان

    ( مـعـلـومـات عــامــة )

    اسم الأنمي بالعربي : مخلص صديق الحيوان
    اسم الأنمي بالياباني : シートン動物記
    اسم الأنمي بالإنجليزي : Seton Animal Chronicles
    كاتب القصص الأصلية : إرنست تومسون سيتون
    سنة الإنتــاج : 1989 م
    إخـــراج : تاكيشي شيراتو
    تلحيـــن : هيروشي ساييكي
    عدد الحلقات : 45 حلقة ( دُبلج منها للعربية 26 حلقة )


    *********************************


    من هُــو مُخلــص ؟



    جميع قصص الحيوانات في الأنمي حدثت في أواخر القرن التاسع عشر، ففي بداية كل حلقة، يقوم مخلص بسرد رواية معينة عن أحد الحيوانات برفقة حيوانه الصغير ثعلوب، حيث كل حلقة تخصصت عن حيوان معين يروي لنا مخلص قصته .


    وشخصية مخلص في الحقيقة هي شخصية واقعية واسمه ( إرنست تومسون سيتون ) ، وهو كاتب ومؤلف وفنان تشكيلي، وناشط في مجال الطبيعة والحياة البرية . وفي الدبلجة اليابانية اسم مخلص هو ( سيتون ) أي نفس الشخصية الحقيقية وهو الشخصية الرئيسية في المسلسل، وقد أطلقت الدبلجة العربية عليه مجازاً اسم ( مخلص ) صديق الحيوان . وفيما يلي نبذه عن حياة هذا الكاتب الرائع إرنست تومسون سيتون أو صديقنا مخلص .



    وُلد إرنست تومسون سيتون في لندن بإنجلترا في الرابع عشر من أوجست من عام 1860 م . انتقل مع عائلته إلى كندا عام 1866 م حيث أمضى أغلب طفولته في مدينة تورنتو . في شبابه قضى أكثر وقته في الغابات يدرس ويرسم الحيوانات . حصل بعدها على منحة دراسية تخصص فنون ، من الأكاديمية الملكية بلندن . بينما كان سيتون يشغل وظيفة عالِم طبيعة في مقاطعة مانيتوبا بكندا، أحبَّ الذئاب كثيراً وسُحِرَ بعالمهم واهتم بدراستهم . أصبح فيما بعد كاتباً وفناناً وعالم طبيعة ناجح . انتقل بعدها إلى نيويورك ليواصل مسيرته رغبةً في تطوير مجال عمله ولتحقيق المزيد من النجاحات . التحق إرنست بفريق الكشافة فيما بعد، وأصبح قائداً فاعلاً فيها لمدة خمس سنوات . قام إرنست بدراسة مئات الحيوانات القاطنة في أمريكا الشمالية، وكتب قصصاً كثيرة عن الحيوانات، وكان دافعه عاطفةً قوية لإخبار الناس عن روعة تلك الحيوانات ومدى أهميتها في حماية البيئة الطبيعية المحيطة من حولنا . تم تكريم إرنست حيث حصل على عدد من الجوائز التشجيعية من أهمها جائزة بوفلو الفضية، وميدالية جون بوروز .
    توفي إرنست في الثالث والعشرين من أكتوبر من عام 1946 م في نيو مكسيكو في الولايات المتحدة الأمريكية وعمره ستُّ وثمانون سنة .



    الدبلجة العربية للمسلسل




    تولى دبلجة هذا الأنمي ( شركة الشرق الأدنى للإنتاج الفني )
    وهي أشهر من نار على علم في مجال الدبلجة العربية، حيثُ ضمت كوكبة رائعة من مدبلجي الأردن

    الترجمة للعربية
    فواز نغوي

    الإشراف الفني
    نصر عناني

    مؤدوا الأصوات
    بديع العربي _ إيمان هايل _ قمر الصفدي _ عمر حامد
    نادرة عمران، سهير فهد، أديب الحافظ
    ماهر خماش_ وفاء القسوس_ عاكف نجم
    نبيل نجم_ هشام حمادة_ غنام غنام
    ناصر عمر_ عبدالكامل الخلايلة_ محتسب عارف
    وليد برماوي _ سناء مفلح _ يزن مقدادي


    *****************************


    عناوين الحلقات مع صورهــا


    الكلب الوفي


    دب الجبل



    ذكر الحمام الزاجل



    قطط ضالة



    موج



    الكبش الجبلي



    الذئب الوفي



    الكلب الشرس



    ذو الطوق الأحمر



    أسطورة الرنة الأبيض



    المشاكس الصغير



    الأيل المدهش



    قائد الغربان



    صغار الراكون



    الدب الصغير



    الثعالب المفترسة



    الحصان الكستنائي



    الجرو الشجاع



    بينغو



    الأرنب السريع



    الحصان الأسود


    القردة المشاكسة


    زعيم الذئاب ( 1 )




    زعيم الذئاب ( 2 )




    الأرنب ذو الأذن المشقوقة


    الــولــد الــشــجــاع




    *******************************


    مخلص صديق الحيوان في سطور




    فعلاً هذا الأنمي كان مميزاً ولم يستطع كثير منا نسيانه، بل ولا يزال البعض متعلقاً به
    لعبت الدراماً في هذا الأنمي دوراً كبيراً وكان لها نصيب الأسد، فجميع الحلقات هي عبارة عن مجموعة من القصص المختلفة، وكل قصة كان لها مغزى تأثرنا به جميعاً، وكل حلقة كان لها ما يميزها من أحداث ومَشَاهد، فهذا الأنمي ليس عبارة عن قصة أساسية متواصلة مثل باقي الأنميات، بل كل حلقة هي قصة بذاتها. والأسلوب الروائي لمخلص كان بديعاً فكان يبدأ في كل حلقة بسرد أحداث القصة والتعليق على المَشَاهد بل وإعطاء المعلومات الإضافية كذلك . وكان الأنمي واقعياً لدرجة كبيرة والقصص التي مرت بنا كانت من واقع حياة صديقنا مخلص أو ( إرنست تومسون سيتون ) الذي درس حياة الحيوانات عن كثب ، فتأليفه لهذه القصص المؤثرة لم يكن معتمداً فقط على الخيال والتأليف، بل كان من واقع ملموس عاشه مع تلك الحيوانات. بالنسبة لرسوم الأنمي فقد لعب الرسم دوراً فاعلاً و فعالاً، فرغمَ واقعية وجديّة الأنمي إلاَّ أن الرسام نجح في نقل مشاعر مختلف الحيوانات وكأننا فعلاً استطعنا التفاهم معها، وقراءة تعابير وجوهها ، فمختلف التعابير نجح الرسام في نقلها إلينا ، كالجوع والخوف والتعب والمرض والألم والفرح والحزن. أما الإخراج فكان ممتازاً وأبدع المخرج في طريقة سير الأحداث ، وطريقة التصوير والتركيز على الحيوانات ولم يحرص على التطويل في المشاهد، بل عَمِلَ على إخراج الحلقة بشكل مثير وجذاب بعيداً عن الملل والحشو. وإذا ما انتقلنا للموسيقى التصويرية فأَنعم وأكرم، فكانت هناك موسيقى رائعة تظهر عند بداية ظهور عنوان كل حلقة، إلى غيرها من الموسيقات ذات الثيمات المختلفة كموسيقى الفرح والرعب والغموض والترقب والحزن .
    كثير من الحلقات علقت في ذاكرتنا، وكثير منها تأثرنا بها، فهلم أتكلم عن وفاء ( بوبي ) الكلب الصغير الوفي، أم عن شجاعة ( روبو ) زعيم الذئاب ؟ هل أتكلم عن ذكاء ( نجم ) قائد الغربان، أم عن تضحية ( مثابر ) الكبش الجبلي ؟ أم أتكلم عن ( شديد ) الجرو الشجاع ؟ أم عن ( ويتشا ) الراكون المشاغب ؟
    إنها فيضٌ من الحلقات والقصص الرائعة التي استمتعنا بها وتعلمنا منها كثيراً وستظل في ذاكرتنا .

    **********************************

    في الردّ التالي أيها الأعـزاء، سوف أكتب عن خمس حلقات رائعة ومميزة
    وسأتحدث عنها بالتفصيل مع ذكر الأحداث لنهايتها، أي سيكون هناك حرقاً للأحداث لمن لم يشاهد الأنمي كاملاً، لذا أحببت التنويه قبل الشروع في كتابتها وهي :

    الكلب الوفي _ القردة المشاكسة _ ذو الطوق الأحمر _ زعيم الذئاب (1 ) _زعيم الذئاب (2 )
    والآن فلننطلق أعزائي وإياكم مع هذه القصص الخمس في الرد التالي

  2. #2
    عضو مميز الصورة الرمزية فارس شجاع
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    المشاركات
    554
    منشن (استقبل)
    0 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    0 موضوع

    افتراضي رد: مخلص صديق الحيوان

    الكلب الوفي



    تدور الأحداث في متنزّه يولستون القومي، وقد كان أول متنزّه تم إنشاؤه في أمريكا عام 1872 م ، ومُنع الصيد فيه منذ عام 1894 م ، لذا أصبح كالجنة بالنسبة للحيوانات البرية، كان دخول المتنزه بالسلاح مسموحاً، ولمنع حاملي السلاح من إخافة الحيوانات، فقد كان المسؤول عن المتنزه يضع ختماً على الأسلحة، فإن شاهدوا شخصاً يزيل الختم فإنهم يعاقبونه، حيث يعتبرونه قد استخدم السلاح ضد الحيوان. كان أحد مرتادي المتنزه رجل عجوز يدعى ( بيلي )، وكان لا يحب العيش في المدينة، فنصبَ خيمةً عند سفوح أحد الجبال في المتنزه وكان مكاناً هادئاً جداً.
    يملك ( بيلي ) كلباً صغيراً يدعى ( بوبي ) وهو بطل هذه القصة، كان ( بوبي ) مرحاً كثيراً ومشاكساً ولعوباً فكان هذا المكان هادئاً جداً لجروٍ مرحٍ مثل ( بوبي ) ، لا يستطيع ( بوبي ) الجلوس هادئاً لأكثر من خمس دقائق فكان يلعب بأي شيء ومع أي شيء حوله ، يطارد السناجب، والفراشات ، حتى أنه عبثَ بخلية نحل أيضاً، كان ( بوبي ) يحب سيده حباً جماً ولا يعصي أمره أبداً ، لكن سيده ( بيلي ) لم يكن يبادله الشعور فلم يكن يوماً مهتماً لأمره، وكان قليلاً ما يطعمه ويسقيه، ولم يهتم به مطلقاً ولم يقلق عليه أبداً، بل كان ناقماً عليه أغلب الأوقات بسبب أن ( بوبي ) كان كثير الإزعاج والحركة والنباح ، فكان أحياناً يضربه ويؤذيه .


    إلاَّ أن الخطر الحقيقي الذي بدأ يهدد حياة ( بوبي ) هو ظهور الذئب القيوط بجانب المخيم، بدأ الذئب القيوط بالتردد بالقرب من المخيم بشكل يومي، لأنه عرف أن الناس لا تطلق عليه النار فلم يشكلوا بالنسبة له أي خطر، فكان يأتي للبحث عن الطعام، لكنه مع الوقت أصبح يبحث عن أكثر من ذلك، بدأ يلاحظ وجود ( بوبي ) في المخيم، أراد ( بيلي ) أن يتسلى قليلاً فأرسل ( بوبي ) تجاه الذئب القيوط ليبعده عن المخيم، بالرغم من أن ( بيلي ) يدرك خطورة الذئب على حياة ( بوبي ) إلا أنه تعمَّد إرساله ليؤذيه، تعارك ( بوبي ) مع الذئب إلا أنها كانت معركة غير متكافئة فأصيب ( بوبي ) وجرح وفرّ هارباً لسيده، إلا أن ( بيلي ) وبخه، ( بوبي ) المسكين فعلَ ما أمر به سيده، لكن ( بيلي ) لم يواسيه بشيء. شعر ( بوبي ) حينها بالخجل الشديد من نفسه، وانسحب مثقلاً بعار الهزيمة التي لحقَت به. أراد ( بوبي ) بعد ذلك أن يتجاهل الذئب، لكنّ الذئب كان له بالمرصاد إذ وجد التسلية واللعب مع ( بوبي ) المسكين . بدأ الذئب يتردد يومياً ليحدد الوقت المناسب للإغارة على ( بوبي ) وكان يؤذيه وعلى مرأى من ( بيلي ) لكنه بدا غير مهتمٍ به . في أحد الأيام خرج ( بيلي ) من المتنزه، وأمر ( بوبي ) بالبقاء ليحرس الخيمة لحين عودته، ولم يعد ( بيلي ) بتلك الليلة وظل ( بوبي ) يحرس الخيمة وأحس بالجوع الشديد، وكان بالخيمة بعض اللحم وكانت رائحته طيبة، لكنَّ ( بوبي ) لن يلمس اللحم مهما حدث.


    بدأ الذئب يهجم على ( بوبي ) باستمرار ، لكن ( بوبي ) أبدى شجاعة كبيرة وحرس الخيمة وفاءاً لسيده ولم يهرب أو ينسحب، ظل ( بيلي ) في الحانة وقتاً طويلاً وكان يشرب باستمرار ونسيَ خيمته وجروه الصغيره ( بوبي ). واصل الذئب هجومه على ( بوبي ) وكان ( بوبي ) يصاب ويجرح في كل مرة، ظلَّ ( بوبي ) على هذه الحال واستبسل وصمد أربعة أيامٍ ولياليها.
    أخيراً صحا ( بيلي ) من سباته العميق ، وقرر العودة للمخيم ، مر به أحد أصدقائه وأخبره بأنه رأى كلبه الصغير ينبح عند المخيم، وهنا تذكر ( بيلي ) كلبه الصغير وأنه لم يترك له شيئاً ليأكله، فهرع مسرعاً إلى المكان، ورأى ( بوبي ) يتعارك مع الذئب وهو في حالة يرثى لها وعلى وشك الانهيار، فأبعد الذئب بسرعة واطمأن على ( بوبي ) ، ونظر إلى الخيمة ورأى الطعام على مكانه وأيقن أن ( بوبي ) لم يأكل شيئاً طوال فترة حراسته. فأحس ( بيلي ) بالخجل الشديد من نفسه وحزن على فعلته وأخذ يبكي وهو يحتضن ( بوبي ) ويتأسف .


    قال ( بيلي ) : أنا كنتُ دائماً قاسياً عليك، لكنَّكَ كنتَ مطيعاً لي، لم يهمّني أمرك وكنتُ عندكَ الأهم، لن أترككَ ورائي كلما خرجتُ يا صديقي الوفي، سأكونُ مخلصاً لكَ مثلما أنتَ مخلصٌ لي .
    قرر ( بيلي ) بعدها أن يكافئ ( بوبي )، فعمل الشيء الصحيح، نزع الختم ، وصوب بندقيته نحو الذئب الذي ينظر من بعيد وقال :
    انظر يا ( بوبي )، أنا سوف أخلصك مما يزعجك ويضايقك وإلى الأبد
    لا أبالي بما تنص عليه القوانين هنا، ( بوبي ) أهم شيء عندي.
    لا أبالي بما سيفعله الجنود، لأنهم لا يستطيعون أبداً نزع سلاحي
    ولا أبالي لو طردوني من المتنزه ولو وضعوني في السجن
    سأفعل شيئاً صحيحاً لأهمّ صديق عندي.
    ثم قتل ( بيلي ) الذئب القيوط من بندقيته، وعاش ( بوبي ) بعدها بسعادة ولم يعد يقلقه أي شيء

    ***********************************

    القردة المشاكسة



    كان هناك معرض حيوانات متنقل، ينتقل من بلدة لأخرى ويعرض الحيوانات وهي تؤدي ألعابها المتميزة . وقد وصل إلى هذا المتنزه قردة مشاكسة بيضاء اللون من الهند، وتم تسميتها ( لولو ) وهي بطلة هذه القصة، كانت ( لولو ) المسكينة تعاني من هيجان وغضب دائم، لم يستطع الموظف الخاص بتنظيفها وإطعامها التعامل معها فكانت تصرخ بوجهه دائماً وتهاجمه، فغضب منها وأخذ يوبخها ويعاملها بقسوة، هنا تدخل الخبير في التعامل مع الحيوانات واسمه ( هاني) ونهى الموظف السابق ( نائل ) من هذا التصرف، قام بالاقتراب من ( لولو ) بحذر وقام بمعاملتها بكل هدوء وقال: سأدعوكِ ( لولو )، كان ( هاني ) منذ صغره يحب الحيوانات فأحب أن تكون وظيفته في هذا المجال وكان يحب عمله كثيراً. بينما كان يتودد لـ ( لولو ) هبت ريحٌ أزاحت قبعته فرفع يده ليمسكها فذُعرت ( لولو ) وارتعبت، هنا أيقن ( هاني ) أن لديها مشكلة نفسية، نظر ( هاني ) إلى جسمها فوجده مليئاً بالكدمات وبعض الجروح الحديثة.



    بدأ ( هاني ) يتخيل شدة سوء المعاملة التي تعرضت لها ( لولو ) خلال رحلتها من الهند، فقد تم اصطيادها من موطنها بوحشية، وتم رميها وحبسها في قبو السفينة لشحنها، وكان المكان مظلماً وقذراً وكان العمال يضربونها بالعصي باستمرار وعانت طوال الرحلة من دوار البحر، فكان أكثر شيء يرعب ( لولو ) هو أولئك الناس القساة الذي يعذبون الحيوان . نُقلت ( لولو ) فيما بعد إلى قفص أكبر، لكنها بقيت طوال النهار بلا حراك، حاول ( نائل ) إزاحة قفصها القديم وإخراجه، لكنها كانت تقاوم وتشد العصا وتعضه، فقام ( هاني ) بالتدخل ووضح لـ ( نائل ) بضرورة معاملة الحيوانات بلطف وإلا لن تؤدي العروض، بعدها أدرك ( هاني ) بأن ( لولو ) لن تبقى هادئة مع ( نائل ) وأنها دائماً تصبح عنيفةً حينما تراه، فقرر أن يتولى أمرها بنفسه، فتمكن ( هاني ) بحكمته وحنكته بإزالة القفص القديم بسبب تعامله اللطيف معها فلم يكن يرد عليها أو يضربها عندما تصرخ عليه وتعامله بعنف. تم نقل ( لولو ) بعد ذلك إلى قفص جديد مع مجموعة من القرود، لكنها لم تنسجم معهم وهاجمتهم، وبدت مشاكسة دائماً.


    في أحد الأيام مر ( هاني ) بجانب قفص ( لولو ) ورآها وهي تشاكس أحد القرود الصغيرة، فخاف القرد وفر هارباً، وقامت ( لولو ) بعدها بالقفز فرحة وهي تصفق، هنا أدرك ( هاني ) أنها ليست شرسة ولا متوحشة، إنما أصبحت بهذا السلوك العنيف بسبب معاملة الناس السيئة لها . بعد ذلك قام ( هاني ) بعمل شجاع وحكيم فقد دخل قفص ( لولو ) لوحده ، ورغم استنفارها الشديد قام ( هاني ) بالتصرف بكل حذر، وأخذ ينظف المكان بالفرشاة فاقتربت ( لولو ) منه وأخذت الفرشاة وقامت بتمشيط شعرها، فأخذ ( هاني ) الفرشاة منها وقام بتمشيط شعرها بكل هدوء، فرح الجميع بعد هذا العمل وأثنى مدير المعرض بعمل ( هاني ) المتميز بأن أزال عقدة ( لولو ). صار ( هاني ) و ( لولو ) فيما بعد صديقين حميمين، وعرف ( هاني ) وزملاؤه بأن ( لولو ) رقيقةٌ جداً، وأصبحت ( لولو ) نجمة المعرض، وجاء الجمهور الكبير ليشاهدها يومياً . أعجبت ( لولو ) الجمهور بحركاتها البهلوانية وبروحها المرحة، وأصبحت نجمةَ تسليةٍ فذة .


    إلى أن جاء يومٌ تعيس، بينما كانت ( لولو ) تقدم العرض بكل مرح وسرور، جاء رجل سكّير مترنح ليشاهد العرض، قامت ( لولو ) بأخذ قشرة موز ورميها نحو الجمهور، فوقعت على رأس السكّير، فقام الناس بالضحك، فغضب الرجل ورما عليها عصاه المدبب فطعنها ، وفرّ هارباً، هرع ( هاني ) مسرعاً وقام بتطبيب ( لولو ) المسكينة التي بدت هزيلة . منذ هذه الحادثة، بدأ نشاط ( لولو ) يخف، وبدأت علامات التعب والإعياء تظهر على وجهها وجسمها، كان ( هاني ) يضمّد جرحها مرتين يومياً، لكن ( لولو ) كانت تنزع الضمادة دائماً .


    أرادت ( لولو ) أن يبقى ( هاني ) بقربها دائماً، لقد أصبحت بعيدةً عن الشفاء حيث أصيبت بالكزاز وهو مرضٌ معدٍ خطير .لاحظ ( هاني ) بأن ( لولو ) لا تأكل كثيراً وبدأت حركتها تخف، فقام بنقلها لغرفته ، وكان يقدم لها الطعام ثلاث مرات يومياً. بعد أيام قليلة أصبحت ( لولو ) ضعيفةً جداً ولم تقوى على الوقوف.
    مع تلاشي قوة ( لولو )، لم يستطع ( هاني ) أن يفعل شيئاً، سوى البقاء معها قدرَ المستطاع، وفي إحدى الليالي، كان ( هاني ) بغرفته يطالع الكتب، وكانت ( لولو ) بجانبه ممسكةً بيده، وكانت تنظر إليه بنظراتٍ ملؤها الإعياء، قامت بسحب يد ( هاني ) إلى موضع قلبها، بدأ ( هاني ) يحس بنبض قلبها يتراجع ويخف، وبينما كان ينظر إليها بذهول، توقف قلبها عن النبض ، وماتت ( لولو ). رحلت تلك القردة التي أحبها الجميع، وكتب ( هاني ) على قبرها :
    ( لولو ) أروع قردةٍ عشتُ معها .

    ***********************************

    ذو الطوق الأحمر



    تتكلم هذه الحلقة عن عائلة السمّاني المطوق، والذي يسمى حالياً بالسيهوج. وهي قصةٌ محزنة جداً . في بداية الصيف وفي أحد الأيام، نزلت السماني الأم أسفل التلة ومعها صغارها الإثنا عشر، كان عمرُ الصيصان يوماً واحداً فقط، لكنها قادرةٌ على السير وراء أمها. وكما تعلمون، في الغابة أعداءٌ كثيرون لذا، بقيت الأم متيقظة، فكان أحد الثعالب مترصداً، فخبّأت الأم صغارها وواجهت الثعلب لوحدها واستطاعت أن تلهيه وتبعده عن منطقة الخطر واستعادت جميع صغارها. بعد أسبوع، رفرفت الصغار بأجنحتها وبدأت تصطاد بنفسها، تابعت الأم تعليم صغارها ما ينفعهم وما يضرهم، وذلك بحكم تجاربها في الحياة.
    وفي إحدى الليالي، وبينما كانت الأم تمشي مع صغارها، هجم نمسٌ عليهم، أمرت الأم صغارها جميعاً بالطيران، فطاروا جميعاً ما عدا واحداً تمكن منه النمس، ولم يروا السماني الصغير بعد ذلك. بعد أسبوعين تقريباً، عانت هذه الطيور من صداع شديد بسبب بعض الطفيليات التي اخترقت أجسادها، فقامت الأم بالأكل من شجرة سرو يابانية تحمل ثماراً سامة، فعلت الصغار فعلَ أمها فسببت لها الثمار الإسهال الذي قضى على أسباب المرض داخل أجسادها، لكن بعضها قد مات لأنه أفرط في تناول المادة المسهلة حينما كان جسمه ضعيفاً.


    مع حلول شهر آب، كبرت الصيصان، لكن أصبح عددها ستةً فقط، لا إثنا عشر. في كل شهر يكون لدى طائر السماني عادات مختلفة، في شهر أيلول يحذر من الصيادين وينتبه منهم، جاء صياد ليقضي عليهم فهربوا إلا أنه قتل اثنين من الصيصان . يدعى هذا الصياد ( كودي ) ويسكن بالقرب من دون فالي وهو يشعر بالسعادة دائماً حين يصطادُ شيئاً . مع أن الصيد غيرَ مسموح قبل منتصف أيلول، إلا أن ( كودي ) كان يصطاد متى ما يشاء ومن دون إذنٍ أو ترخيص .وحينما تبدأ الأوراق بالتساقط من الأشجار، يظهر عدوٌ جديدٌ للسماني، إنه البوم. أمرت الأم صغارها بالتوجه إلى شجرة كثيفة الأوراق ليتواروا عن أنظار البوم، فتبعوها، ما عداً واحداً أصر على البقاء في الشجرة الأولى، وبعدها بلحظات انقض عليه البوم وافترسه. في بيئةٍ قاسيةٍ كهذه، يجب على الطيور أن تتعلم كيف تحمي نفسها بنفسها. مع مرور الوقت نما ريشٌ رائع للصغار، ومع اكتمال البدر، أصبح الصغار مستقلين عن أمهم، وحان الوقتُ كي تفترق العائلة عن بعضها .


    بعد أن طار أحد الصغار وتوجه إلى الجنوب، لم يستطع التحليق فوق بحيرة إنتاريو لذا عاد إلى دون فالي، وفي أحد الأيام، قابل هذا السماني أنثى سمّاني، وأصبحا زوجين، بعد فترة أصبحا يمتلكان عشرة صيصان، في العادة تربي الأم الصيصان، ولكن السمّاني المطوق عرض على زوجته أن يساعدها في تربية الصغار .عاد الصياد ( كودي ) إلى الغابة ثانيةً، حاولت الأم حماية صغارها، فكان الثمن طلقة من بندقية ( كودي ) أنهت حياتها، وكاد كلب الصياد أن يصطاد السمّاني الأب، لكنه نجح في مراوغته، بعد أن ذهب الصياد، قام السمّاني الأب بتجميع عائلته، فوجد أن زوجته قد ماتت، وبالنسبة للصيصان، فلم يبقى إلا ستة، فالأربعة الباقون، داستهم قدما الصياد .ومع اقتراب شهر أيلول، كبر الصغار، كان الصياد ( كودي ) مصراً على فعل أي شيء لكي يسقط هذه الطيور. جاء شهر تشرين الثاني، واستقل ثلاثة صغار عن أبيهم، أما الثلاثة الباقين فلم يتركوا أباهم.


    ومع ازدياد كثافة الثلج، بقي السمّاني المطوق في كومة الثلج، بدأ الثلج يصبحُ صلباً جداً، ومع مرور الوقت لم يكن هناك شيءٌ يُأكل، وأصيب السمّاني بالتعب الشديد. وبعد ثلاثة أيام، لم ينجُ من صغاره سوى سمّاني واحد . وقرر السمّاني الأب أن يمضي الشتاء مع صغيرته، لكن الصياد ( كودي ) استطاع العثور على مخبأهم، فهرب الأب مع صغيرته ، لكن الصغيرة لَقَت حتفها بطلقة مميتة، نَجَت من سجن الجليد، لكنها ماتت بيد الإنسان .لم يتبقّ من العائلة الآن سوى السمّاني الأب، وأبى الصياد إلا أن يبيد العائلة بأكملها، فقرر أن يتخلص من السمّاني الأب عن طريق نصب فخ له بالقرب من مخبأ طعامه . كان السمّاني حذراً جداً، وبينما هو عائد لمخبئه، شاهد صقراً يحوم فتشتت انتباهه ووقع في فخ الصياد .كان ألماً حاداً بالنسبة للسمّاني دام ساعات وساعات ، وبعد يومين انتهت آلام السمّاني المطوق. أمسكه فخ الصياد، ونهشته مخالب البوم، واختفى السمّاني المطوق من دون فالي .


    ***********************************

    زعيم الذئاب ( الجزء الأول )


    تدور أحداث هذه القصة في أمريكا. حيث كان صيد الجاموس أمراً شائعاً لمدة خمسين سنة منذ عام 1730 م، ونتيجةً لذلك فقدت أمريكا جواميسها ، وشكّل هذا الأمر مشكلةً خطيرة للذئاب لأنها تتغذى على الجواميس، ونتيجة لانعدام هذا المصدر من الطعام، لجأت الذئاب للإغارة على الماشية رغم خطورة هذا الفعل، وأجَّجَ هذا الأمر حرباً ضارية بين الأمريكيين الروّاد وبين الذئاب. كان هناك ذئبٌ يدعى ( روبو ) وهو بطل هذه القصة، وهو قائد جماعة من الذئاب مكوّنة من خمسة ذئاب و ( روبو ) زعيمهم . كان ( روبو ) حادّ الذكاء وكان يعلم بأنه لا يستطيع التغلب على البندقية، حرّم ( روبو ) على أتباعه عدم افتراس أي شيء لم يقم هو باصطياده، هذه القاعدة قد أنقذت الكثيرين من رفاقه الذئاب .
    وبفضل خبرة ( روبو ) فقد ميّز رائحة الإنسان ورائحة السموم، وكان يعلم بأماكن الفخاخ الحديدية ويتفاداها . كان هناك الكثير من الخراف والقطيع الممتاز ذهب ضحيةً ( روبو ) وأتباعه، كان الضرر جسيماً لذا، تم وضع مكافأة مالية مقدارها ألف دولار لمن يأتي بجثة ( روبو ) . جاء شخص يُدعى ( تَنَالي ) من حرس الحدود والغابات لقتل ( روبو )، لكنّ ( روبو ) عرف كيف يوقع الفوضى بين كلاب الصيد ، وفشل الصياد في قتل ( روبو ). واستجاب صيادون كُثُر للإعلان، لكن لم ينجح أحدٌ منهم في اصطياد ( روبو ).



    بعد ذلك تمّ الاستعانة بـ ( مخلص ) للمساعدة في حل هذه المشكلة وكان وقتها شاباً، وكان ذلك في خريف عام 1893 م . ( تجدر الإشارة بأن مخلص شارك في كثير من القصص وكان محوراً هاماً في الأحداث ) .
    كان هناك شخص يُدعى ( جون ) ، متزوج ولديه ابن صغير يدعى ( بوب ) وكان يملك مزرعة لتربية الماشية، وهو من استدعى ( مخلص ) لكي يوقع بـ ( روبو ) . بدأ ( مخلص ) و ( جون ) بالتجوّل في المنطقة معاً . أخبر ( جون ) ( مخلص ) بأن الناسَ في المنطقة أطلقوا على ( روبو ) لقب ( الذئب البشري ) لشدة رعبهم فقد قتل ألفي بقرة خلال الخمس سنوات الماضية ، وقابل ( مخلص ) بعض الأشخاص المتضررين من أفعال (روبو ) ووعدهم بأن يبذل قصارى جهده حتى يتخلص منه .
    بدأ ( مخلص ) بالعمل على الإيقاع بـ ( روبو ) فقام بصنع سم من نوع خاص بطريقة ذكية، واستخدم سكيناً من العظم ليزيل رائحة الحديد من السم، وتم وضع السم في الأماكن التي يمر منها ( روبو ) وتلهّف الجميع للإيقاع به . وفي اليوم التالي ذهب ( مخلص ) ورفاقه للمكان ووجدوا السم قد اختفى وحوله آثار أقدام ( روبو ) وأيقنوا بأنه أكل السم، لكن ( مخلص ) بدأت الشكوك تساوره وأخذ يسأل :
    هل يأكل فقط البقرات التي يقتلها ؟ هل ( روبو ) ذئبٌ بشري ؟
    إنه مجردُ ذئبٍ أذكى من الذئاب الأخرى ...
    إذا كانت الحيلة متقنة، فسوف تنطلي عليه ...
    وتقدموا بعدها، لكنهم تفاجأوا بأن أكياس السم قد قام ( روبو ) بتجميعها ولم يأكل منها وبال عليها، تغلب ( روبو ) على البشر بذكائه ونجى .



    فيما بعد طَلَبَ ( مخلص ) مصائد وأفخاخ جديدة بعدما أدرك أنه لا فائدة من قتل ( روبو ) بالسموم. الزنبرك في هذه المصائد مضاعف ومصنوع من الفولاذ. قام ( مخلص ) بنصب مئة فخ حول أرجاء المكان، خصيصاً في الأماكن التي يأتيها ( روبو ) لشرب الماء وقد فعلوا ذلك بحذر شديد . ومع حلول الليل واقتراب ( روبو ) وأتباعه من المكان، لاحظ ( روبو ) شيئاً غريباً ورائحة غير عادية، واكتشف الفخاخ . ونجح في العبور إلى حظيرة الخراف، ورغم أن الراعي وضع ماعزاً قوياً لقيادة الخراف، فقد تمكن ( روبو ) من قتله، واستكمل بقية الذئاب عملهم وقتلوا الكثير من الخراف . ولاحظ الراعي بأن ( روبو ) قتل الماعز فوراً وقبل أي شيء آخر، وتساءل الصغير ( بوب ) عن هذا الأمر، فأجابه ( مخلص ) بأن الخراف كانت لتحتذي بالماعز وتقاوم الذئاب لو كان الماعز قوياً وشجاعاً ، فتخلص ( روبو ) من هذا الأمر منذ البداية ليسهل المهمة عليه .


    ازدادت الشكاوى حيال ( روبو )، ولا يزال الناس يفقدون المزيد من ماشيتهم . وغضب ( مخلص ) وازداد إصراره على الإيقاع بـ ( روبو ) . لاحظ ( مخلص ) من خلال دراسته لآثار أقدام الذئاب، أن ( روبو ) من عادته أن يتفادى الفخ بأن يروغ جانباً لذا، قرر بنصب فخاخ على شكل حرف H في طريقها المعتاد ، أُعجب رفاقه بالخطة وقرروا تنفيذها صباح اليوم التالي .
    وكانت الصدمة والدهشة الكبيرة في اليوم التالي، فقد تمكن ( روبو ) من حلّ جميع الفخاخ، ولم يتحرك ( روبو ) بشكل جانبي كالعادة بل سار للإمام مباشرة وفكّ جميع الفخاخ، لم ينطق ( مخلص ) بشيء فقد ظل مندهشاً لذكاء هذا الذئب وأخذ يفكر :
    ( روبو ) ... يا قائد الذئاب في كورانبو ... هل من ملاكٍ يحرسك ؟!
    لكن يجب أن أوقع بك بأي وسيلة لأحميَ المزارعين من شرّك



    ظل ( مخلص ) فترة من الوقت لا يعرف ماذا يفعل، في يوم من الأيام، اصطحب ( جون ) وعائلته ( مخلص ) في نزهة ترفيهية عند نهاية الخريف . رأوا بالصدفة ( روبو ) وأتباعه يمشون فوق أحد التلال، ولاحظ ( مخلص ) شيئاً مهماً، لاحظ أن زوجة ( روبو ) المسمّاه بـ ( برانكا ) تسبقه في المشي وتتعداه بينما الآخرين يسيرون خلفهما، هنا عَرَف ( مخلص ) أنه إذا تقدم ذئبٌ على ( روبو ) فسيقوم ( روبو ) بقتله فهذه هي القوانين و ( روبو ) هو الزعيم لكنّ ( برانكا ) زوجته تسبقه دائماً ولا ضيرَ في هذا. هنا لمعت فكرة عند مخلص وقال : ( برانكا ) هي الحل .
    بالنسبة للذئب، فحيثما شمّ رائحة جيفة، فإنه يقترب منها ليتفحصّها، و ( مخلص ) استغلّ هذه العادة . وكانت الخطة أن يتم وضع فخاخ حول جثة بقرة بشكلٍ عشوائي، وسيمنع ( روبو ) أتباعه بالاقتراب منها، لأنه يعلم أن الفخاخ موجودة، ثم يتم وضع رأس البقرة على مسافةٍ أبعد، و ( برانكا ) قد تقترب من الرأس لأنها تتجول بحرية عكس باقي الذئاب، ويتم وضع مجموعة من الفخاخ حول الرأس وعليها دم البقرة مع وضع آثار أقدام حيوان القيوط حول المكان، كانت هذه هي الخطة. وفي نفس الليلة، توجه الذئاب إلى جثة البقرة، وكالعادة بدأ ( روبو ) بتفحص المكان وفك بعض الفخاخ، ورأت ( برانكا ) رأس البقرة فذهبت لتتفحصه، وبينما هي قادمةٌ إليه، أطبقَ الفخ الفولاذي على قدمها بكل قوة وسقطت جريحة، فوجئ ( روبو ) بما حصل وأخذ يحاول المساعدة عابثاً، فأخذ بالعواء الحزين، ووقع الإثنان، ( روبو ) و ( برانكا ) في هاوية الألــم .


    ***********************************

    زعيم الذئاب ( الجزء الثاني )



    بعد وقوع ( برانكا ) زوجة ( روبو ) في الفخ، جاء ( مخلص ) ورفاقه ، ووجدوا أن الرأس قد اختفى، وأيقنوا أن ( برانكا ) قد وقعت في الفخ، فقاموا بالبحث حول المنطقة، ووجدوها هي و ( روبو ) الذي لا يزال يحاول مساعدتها، فلم يستطيعا التقدم أكثر من ذلك، صوّب ( مخلص ) بندقيته نحو ( روبو ) وأطلق النار فأخطأه وانسحب ( روبو ) بكل حزنٍ ويأس . وأخيراً تم اصطياد ( برانكا )، وتم التخلص منها. كانت ( برانكا ) أجمل ذئبة رآها ( مخلص) في حياته . وطوال طريق عودتهم إلى البيت ومعهم جثة ( برانكا )، كان ( روبو ) يعوي بكل حزن ، وكانوا يسمعون عوائه المستمر لكنهم لم يروه . وجاء الليل ولم يزل ( روبو ) مستمراً في عوائه لدرجة أن الجميع قد تعاطف معه وكأنه يبكي أو ينادي على زوجته الراحلة ( برانكا ) وبكى الصغير ( بوب ) لأنه استشعر نبرة الحزن في عواء ( روبو ) ، وقال أحد الصيادين، بأنه طوال حياته الماضية لم يسمع ذئباً يعوي بهذا الشكل المحزن أبداً، ( روبو ) أحبَّ ( برانكا ) حباً حقيقياً إنه مخلصٌ لها .



    لم يتخلّ ( روبو ) عن ( برانكا ) أبداً، جاء مراراً إلى مزرعة ( جون ) وهو يعوي عواءاً يحزن القلب . مع موت زوجته الحبيبة، فقد ( روبو ) حذره الشديد، وكان يقع في بعض المصائد الفولاذية، لكنه كان يخلص نفسه بأنيابه . عرف ( مخلص ) ورفاقه بأن ( روبو ) كان يتردد يومياً على المزرعة بحثاً عن زوجته، فطلب ( مخلص ) بجمع ما تبقى من الفخاخ الفولاذية، وقد تم جمع مئة وثلاثون فخاً، واستبشر الجميع باصطياده فلم يعد ( روبو ) الذئب الذكي الحذر الذي عهدوه والسبب وفاة زوجته ( برانكا ) . بعد ذلك قام ( مخلص ) ورفاقه بسحب جثة ( برانكا ) ليتركوا رائحتها وآثار أقدامها حول الشراك . مع مرور الأيام ازداد بحث ( روبو ) عن ( برانكا ) كما أصبح مضطرباً وهائجاً. وأخيراً وقع زعيم الذئاب في الأفخاخ الحديدية التي طالما نجا منها، وهذه المرة كانت أربع مصائد فولاذية أطبقت على يديه ورجليه، ولم يستطع الحراك أبداً، وأطلق صرخةً نادى بها زوجته .



    وبعد يومين مر ( مخلص ) ورأى ( روبو ) قابعاً في المكان يحاول الهرب، ونظر ( روبو ) إلى ( مخلص ) وكانت عيناه مليئتان بالحقد والغضب الكبيرين، كان يحاول أن يقفز على ( مخلص ) وهو يرتعش بشده ويعض الهواء، لكن بسبب شدة الجوع والنزيف، فقد هوى ( روبو ) على الأرض، وقام ( مخلص ) وبمساعدة صديقه من تكبيل وربط ( روبو ) بالحبال وأطبقوا على فمه بجذع خشبي وربطوا فمه بالحبل بإحكام شديد، وتوقف ( روبو ) عن المقاومة، نظر ( روبو ) إلى ( مخلص ) وكأنه يقول :
    لقد هزمتني أخيراً ... فافعل بي ما تشاء
    ومنذ تلك اللحظة لم يعرهم ( روبو ) أي انتباه
    تم وضع ( روبو ) في فناء البيت أمام المزرعة وهو مربوط بإحكام، وشاهده الجميع ونظروا إليه بكل ذهول فلم يعتدوا مشاهدته من هذا القرب، سأل ( بوب ) الصغير ( مخلص ) ما الذي ينوي فعله بـ ( روبو )، ولم يكن لدى ( مخلص ) إجابةً محددة، فطلب ( بوب ) من (مخلص ) وتوسل إليه بألا يقتل ( روبو ) . كان ( مخلص ) يقدم الماء والطعام إلى ( روبو ) لكنه لم يأكل ولم يشرب أبداً .


    (روبو ) لم يعوِ ثانيةً منادياً أعوانه، يُقال بأن الأسد المنزوع القوة، والنسر المحروم من حريته، أو الحمامة بلا رفيقها، يحزنون جميعاً ويتألمون حتى الموت، ( روبو ) قد عانى ما عانته هذه الحيوانات مجتمعة، لقد كان حقاً ذئباً فريداً، لكنّ ( مخلص ) تساءل : هل بمقدوره احتمال هذا الكرب الشديد ؟ حدّق ( روبو ) في الجبال البعيدة التي تمتدّ ورائها أرضه، وهي عبارةٌ عن أرض حشائش واسعة، تتموّج كموجةٍ لانهائية . أخيراً بينما كان ( روبو ) ينظر إلى الجبال متذكراً جميع لحظاته السعيدة مع زوجته العزيزة ( برانكا )، مات ( روبو ) في الأول من كانون الثاني من عام 1894 م ليلحقَ بزوجته الحبيبة . قال( مخلص ) :
    لن أنساكَ أبداً يا ( روبو )، كانت عاطفتك أعمقَ وأشدّ إخلاصاً من عاطفة البشر
    كما أن كبريائك لم يفارقك أبداً، إنكَ فعلاً سيدُ وقائدُ الذئاب بلا منازع
    مهما كان السبب، فقد قتلتُ حيواناً وأنا حزين .. قتلته بيديّ

    ***********************************

    بنهاية هذه القصص الخمس أيها الأعـــزاء، أصل وإياكم إلى نهاية التقريــر
    وأشكر لكم قراءتكم ووقتكم، وهذا فارس شجاع يحييكم
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    جميع الحقوق محفوظة لمنتديات كايزولاند
    وللكاتب / فارس شجاع













  3. #3
    جوروماكي دي لامانشا الصورة الرمزية جوروماكي
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    دربٌ يؤدي لدربٍ جديد !!
    المشاركات
    759
    مقالات المدونة
    24
    منشن (استقبل)
    4 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    2 موضوع

    افتراضي رد: مخلص صديق الحيوان


    كان هناك ملك ودود ولكنه ساذج، تزوج من ملكة سيئة السمعة، وكان الملك يحبها، ولكن كانت الملكة تخشاه، حتى كان اليوم الذي رمت فيه الملكة سهماً اخترق قلب الملك، فخسر الملك حياته، وخسرت السيدة الرجل الذي أحبها,,




    والسلام ليس الختام ؛



  4. #4
    Silver Asy الصورة الرمزية ASHITA NO JOE
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    الدولة
    ذكريات زمن لن يعود!
    المشاركات
    1,645
    منشن (استقبل)
    0 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    0 موضوع

    افتراضي رد: مخلص صديق الحيوان





    اااااه صدقت اخوي الكريم ف كل كلمه قلتها ومخلص من اجمل الانميات عندي ..
    ولها ذكريات عزيزه ..

    تاثرت مع كل قصصها ...خاصه زعيم الذئاب ..
    من اجمل القصص ..اذكر الوالده الله يحفظها كانت متابعه معنا كل الحلقات وتأثرت مثلنا بحلقه زعيم الذئاب ..
    واكثر شى اثر فيني الصرااحه انه ..كان ماحد يقدر له ..بس استخدمو زوجته ..عشان يصيدوه ..حرااام ..صحيح انه كان متمرد ..ولكن غير ..والله اني دمعت ..وين كان والى الين صار


    ودبلجه مخلص من اجمل ما يكون واغنيتها ..بعد حلوه ..وجبتلكم إياها ف اليوتيوب




    راائع ه اول ما دخلت الموضوع قعدت اغنيها ...هههههههه..

    ف النهايه اشكرك شكر كثييير اخوي فارس استرجعنا ذكريات غاليه ع قلبي ....

    شكر ع كل شى ..من معلومات عنه مخلص الحقيقي ..الى شرح الحلقات


    سلاااام
    التعديل الأخير تم بواسطة ASHITA NO JOE ; 13-11-2009 الساعة 11:33 AM

  5. #5
    Bronzy Fleed الصورة الرمزية BronzyMan
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    746
    منشن (استقبل)
    1 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    0 موضوع

    افتراضي رد: مخلص صديق الحيوان

    حجز

    سأتغيب عن المنتدى مؤقتاً لإنشغالي

  6. #6
    موقوف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    In The Nothing Box
    المشاركات
    3,963
    مقالات المدونة
    32
    منشن (استقبل)
    37 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    1 موضوع

    افتراضي رد: مخلص صديق الحيوان

    ماشاء الله عليك..

    تقرير ولا اروع عن انمي يعتبر موسوعه لحاله ..

    انا لم اشاهد اغلب الحلقات اللتي ذكرت .. ولكن من اجمل الحلقات اللتي ازالت عالقه في الذاكره ..

    الذئب زعيم الجبال + الارنب ذو الاذن المشقوقه .. + ذكر الحمام الزاجل ..

    الاحداث رائعه والدبلجه ممتازه .. والمشاعر الدراميه ولا اروع ..

    احييك على هذا التقرير المتميز اخي فارس ..

  7. #7
    عضو متميز الصورة الرمزية المعيون
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    Games World
    المشاركات
    2,109
    منشن (استقبل)
    1 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    0 موضوع

    افتراضي رد: مخلص صديق الحيوان

    هلا والله بالفراس الشجاع

    انا ما اعرق هذا الانمي

    واول مرة اسمع فيه حتى انه كان علبالي ماوكلي قبل لا ادخل ^^

    موضوع يستحق ان ترفع لك القبعات
    يعطيك العافيه على المجهود الكبير المبذول

    بموضوع عرفت الانمي وقصته

    وشكرا مرة اخرى على الموضوع المميز

    سلام
    M3YOONSAMA

  8. #8
    Bronzy Fleed الصورة الرمزية BronzyMan
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    746
    منشن (استقبل)
    1 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    0 موضوع

    افتراضي


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    سلمت الأيادي أخي فارس شجاع ...كنا ننتظر هذا الموضوع بشوق , وأبدعت ماشاءلله عليك في كل فقرات الموضوع .



    لطلما عشقت هذه الإنيميات من هذا النوع :مخلص صديق الحيوان , حياة البراري , أو حتى أفلام ديزني الوثائقية عن عالم الحيوان الفريد بعجائبة وغرائبه .



    لا زالت حلقتي المفضلة هي زعيم الذئاب ,, وهذه صورة غلاف الكتاب التي تحويه القصة الاصليه إن لم أكن مخطأ بعد بحثي في روايات إرنست .

    مايميز قصص مخلص صديق الحيوان أن بعض القصص ( ولا أقول الكل ) حقيقية تعود لمغامرات الكاتب , حيث أن الحقبة الزمنية التي عاش بها الكاتب / إرنست تومسون سيتون
    تميزت بظهور عدة ناشطين في مجال الحياة البريه لإستكشاف خفايا الطبيعة , من هؤلاء كان الباحث / ألين كيلي



    وهو روائي وباحث معروف يشارك إرنست نفس الميول للترحال والكتابة , حيث قام بمراسلة إرنست ومجموعة من المستكشفين الذين يشاركونه حب الطبيعة ويكتبون الروايات والقصص عنها . لجمع أفضل القصص التي يمكنه الحصول عليها .. ومعظم هذه القصص كانت عن الدب البري


    هذه صورة من رسالة إرنست إلى كيلي




    وفي محاولة لإحياء هذه القصص من جديد , في عام 2005 م صدر كتاب باللغة الانجليزيه بإسم ( الدببة التي قابلتها ) من كتابة الراحل كيلي مع مجموعة من الكتاب و بلا شك من ضمنهم إرنست .

    و الجميل في الكتاب أنه يحمل بعض الصور التي رسمها ارنست او كيلي خلال رحلاتهم الاستكشافية لدببة

    بعض هذه القصص موجوده في إنيمي مخلص صديق الحيوان ^__^


















    في الختام أكرر شكري أخي فارس وبإنتظار مواضيعك القادمه بإذن الله


    الصور المرفقة الصور المرفقة          

  9. #9
    وداعاً الصورة الرمزية !OSAMA
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    الرياض..,
    المشاركات
    1,130
    منشن (استقبل)
    0 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    0 موضوع

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    مخلص من المسلسلات اللي شفتها على التلفزيون السعودي من بداية الشاره وانا انجذبت له خاصتا ان الاغنيه جميله لكن يوم شفت الحلقات كانت مؤثره وحزينه ورسم الحيوانات كان رائع بنسبه لي والصراحه جتني فتره كانت رنة جوالي هي اغنية مخلص صديق الحويان^^"

    الف شكر فارس على الموضوع النآآيس^_~
    ..~



    (())


  10. #10
    صياد الأنيمي الصورة الرمزية H_Hunter
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    133
    منشن (استقبل)
    0 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    0 موضوع

    افتراضي

    السلام عليكم،

    تقرير رائع رائع رائع وبامكاننا أن نتعتبره من "المعلقات" في هذا المنتدى الجميل...

    كنت قد أخبرتني بأن الموضوع قيد التجهيز ولكن لم أتصور يا فارس أن يكون بهذه الروعة. أرجو أن تسمح لي فأنا لما أقرأ أياً من الحلقات الخمس التي تحدثت عنها بالتفصيل حتى لا أحرق على نفسي الأحداث.

    أكثر 3 حلقات متشوق لمشاهدتها هي القردة المشاكسة، وحلقة الغراب، و زعيم الذئاب طبعاًُ

    ** جهز المسلسل، سآتي بالهارديسك غداً ان شاء الله ^__^ **


صفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الأعضاء الذين استلموا تاغ للموضوع