النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: Deal with the devil

  1. #1
    موقوف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    In The Nothing Box
    المشاركات
    3,963
    مقالات المدونة
    32
    منشن (استقبل)
    37 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    1 موضوع

    افتراضي Deal with the devil

    الاســـم:	11949432_869966699753340_5149888640106133178_n.jpg
المشاهدات: 1418
الحجـــم:	24.4 كيلوبايت


    Ryuozaki :-

    الاتنين صح .. بس ده فهمها بقت حلوة .. و ده مافهمش فاتنيلت عليه






    الاســـم:	ضضض.PNG
المشاهدات: 1453
الحجـــم:	495.3 كيلوبايت


    من هنا إبتدأ الأمر ..

    و صحيح ما قلته يا ريو .. أتفق معك فيه ..

    فريد الأطرش فهم الحياة بأنها جميلة .. ولكنه وضع شرط لذلك .. كلمة "بس"

    دعنا نضرب احتمالين احدهما المقصود والاخر يحتمل الصواب ..


    الحياة حلوة "بس" نفهمها >>>>>>>>>>> ( فقط حين نفهمها تكون حلوة .. من يفهمها هو من يستشعر هذا الجمال )

    الحياة حلوة "بس" نفهمها >>>>>>>>>>> ( آآه لو نفهمها .. حسرة .. هي جميلة لكن من هذا الذي يفهمها )



    الاســـم:	صصص.PNG
المشاهدات: 1233
الحجـــم:	411.2 كيلوبايت


    عموما ..

    ماهو الموضوع الذي جئت لأتحدث عنه اليوم ياترى ..

    هل ..
    عن عبقرية فريد الأطرش الموسيقار الذي لا يشق له غبار

    أم عن نظرتنا للحياة بشكل عام وأقعد أتفلسف و أصك راسكم بكلام لا يسمن ولا يغني من جوع ..






    الاســـم:	house-md1.jpg
المشاهدات: 1112
الحجـــم:	37.6 كيلوبايت

    في الواقع ليس هذا ولا ذاك ..

    موضوعي اليوم عن الشخص الظريف اللي في الصورة "رقم 1 "



    ألا تعتقدون معي أن عدد المغنيين في عالمنا العربي تحديدا يعتبر مبالغ فيه "كثيرا" وليس قليلا ..

    لقد أصبح لدينا فائض يصلح للتصدير لـ جميع دول العالم .. من هؤلاء الـ ... "مغيبين"

    فـ كل فاشل عاطل لا يجد له عمل .. يقوم فجأة بالإعلان عن نفسه كـ مطرب .. سواء كان يملك خامة صوت جميلة أم لا .. فهذا الأمر لا يهم كثيرا ..

    فـ كل الأصوات قد أصبحت متشابهة أصلا ..

    والبركة بالتكنلوجيا.. التي تجعلك تغني كـ كروان "إلكتروني" .. المهم انك تصدق انه صوتك وتعيش الدور

    حتى الشكل لم يعد مهم .. فلماذا اخترع المكياج اذا .. دع الامر لنا ..

    ألا تلاحظون معي أن أغلب برامج المواهب .. حين تشاهدها تجد جل المتسابقين يغنون .. لانهم لا يملكون الموهبة حتى .. ولكنهم جاؤو باحثين عن الشهرة .. لا لـ شيئ يملكونه ..

    ولا طلبا لـ شيئ يستحقونه .. ولكنه طلب من لا يملك لـ مالا يستحق .. إذا ما الحل ..؟ وكيف السبيل لـ تحقيق ذلك الهدف الغير مشروع ..؟



    الاســـم:	making-a-deal-with-the-devil.jpg
المشاهدات: 1380
الحجـــم:	32.7 كيلوبايت

    فقط .. ضد يدك بيدنا .. وسلم نفسك للشيطان ..

    شيطان يسميه البعض بالحركة الماسونية العالمية .. وآخرين يعتقدون بأن الشيطان نفسه وراءه .. وأخرين يعتقدون بأنها مؤامرة صهيونية أمريكية إبريالية علمانية .. الخ

    تختلف المسميات .. والهدف واحد ..

    لكن في الواقع يا عزيزي .. فإن هذا الشيطان موجود في رأسك أنت ..

    كل ما قمت به هو ما أردته أنت ..

    لم افعل شيئ بعيدا عن مبتغاك ومطلبك .. أردت الشهرة لـ تعويض نقصك فأعطيتك .. أردت المال و إلتفاف الناس من حولك وان تكون محبوب ..

    وهذا ما أصبحت عليه .. نجم الشاشات .. تظهر في كل بيت لا يكاد أحد الا ويعرف اسمك بعد أن كنت نكرة .. فأقل واجب تجاهي هو ان تعترف لي بالمعروف ..

    وتقر باني ذا فضل عليك ..


    الاســـم:	mercedes5.jpg
المشاهدات: 1178
الحجـــم:	50.8 كيلوبايت

    فلا أريد منك شيئا .. لانك بالمقابل قد سلمتني نفسك منذ البداية لـ تصبح ما أنت عليه الآن ..

    لقد سعرت نفسك بهذا الثمن .. وأنا اشتريت .. لقد إشتريت ما إستخسرته انت .. فانت لا تعرف قيمة نفسك



    الاســـم:	Over-and-Under.jpg
المشاهدات: 1972
الحجـــم:	34.4 كيلوبايت


    فـ حتى لو كنت فاشل أحمق لا تملك مقومات الصوت او الشكل .. فلا تيأس ..

    سوف نظهرك للعالم بأفضل شكل .. عصري حديث .. والادهى من كل هذا ..

    انك ستكون قدوة لغيرك .. سوف نحولك ايها الفاشل الى مثال يحتذى به ..

    وسيصبح شكلك المضحك هو الشكل الذي يحلم به كل شخص اخر .. ويحاول ان يقلدك في تسريحة شعرك و ملابسك وطريقة كلامك و مشيتك ..

    سوف نغسل أدمغتهم بك .. سوف تكون سلاحنا الذي نسيطر به على المغفلين ..




    الاســـم:	wd.PNG
المشاهدات: 1378
الحجـــم:	542.5 كيلوبايت

    لطالما كنت أتسائل عن تلك الأرقام المخيفة من المطربين في العالم العربي ..

    في الوقت الذي كنا فيه في السابق لا نسمع الا عن مغنيين معروفين بعينهم .. يسمون نجوما تطرب لـ أصواتهم .. وتستمع بفنهم ..

    بينما اليوم فانه من بين كل مطرب واخر .. يوجد صغير نشاز مختبئ .. كل شخص أعجب بـ صوته وهو يدندن في حمام ظن بأنه مشروع نجم صاعد ..

    في عصرنا الذهبي.. قدمنا للعالم الحضارة التي نعيش عليها اليوم .. لم نسمع بـ مطربين إلا بزرياب ربما .. او ابو إسحاق الموصلي..

    من بين المئات من العلماء والادباء والشعراء والقادة ..


    وقادني هذا الأمر للنظر إلى أمتين عظيمتين في عصرنا الحالي لـ المقارنة ..





    الاســـم:	german_grunge_md.png
المشاهدات: 1180
الحجـــم:	280.0 كيلوبايت


    هل سمع أحدكم عن مطرب مشهور في ألمانيا ..؟

    هل يعرف أحدكم أي أغنية ألمانية رائجة ؟

    لا أعلم بصراحة هل السر يكمن في الثقافة أم بـ اللغة نفسها حيث انها لا تساعد على الغناء


    إذا شاهدت برنامج The Voice الألماني مثلا ..

    ستجد أن كل من يصعد على خشبة المسرح يغني بالإنجليزي .. عجبا!! ( وهم من يفخر بلغتهم )

    طبعا الامر لا يتعلق باللغة ..

    فهناك لهجات كثيرة لا تستساغ كـ أغلب دول أوروبا الشرقية او حتى إسكندنافيا في الشمال .. ولكن الفرق أن الشعب الألماني غير مهتم ..

    هو مهتم بما هو أهم من ذلك ..

    حين يدخل الى مجال الموسيقى .. فإنه يخرج للعالم أمثال بيتهوفن ..

    وحين يدخل الى مجال الأدب فإنه يخرج لنا أمثال جوته ة شيلر و شليجل و غراس ..

    وفي الإختراعات هناك فهرنهايت و ديزل و أينشتاين و بنز ... وزهايمر وغيرهم >>>>>>>>>>> هذا الاخير خلاني أقول وغيرهم

    أمة لا تعرف الفشل .. رجالها لا يغيبون عن جوائز نوبل في كل المجالات الحيوية الهامة في الحياة ..

    إنظرو ماذا يقدمون لـ البشرية .. وماذا نقدم نحن اليوم ..



    الاســـم:	Black_Butler_II_Character_Song_Vol._04_William.jpg
المشاهدات: 1081
الحجـــم:	47.2 كيلوبايت

    أما بالنسبة لـ اليابان ..

    فإن لهم مشروع آخر من نوع مختلف أعجبني كثيرا .. يتعلق بـ الأنمي ( و الذي تتغذى عليه جزيرتنا ^^ )


    هناك إحصائية قديمة عام 2008 أظن اني قرأتها غير متأكد منها تقول بأن الانمي والمانجا يدر على اليابان ما يقدر بـ 5% من الناتج المحلي لـ البلاد .. ولك أن تتخيل الرقم


    لكن ما دخل الانمي بالموضوع ..!!

    بالتأكيد هناك الكثيريين من المغنيية اليابانين المشهورين وان كنت لا أعرف ولم أسمع عنهم .. لكن أعجبتني طريقتهم في العمل الجماعي و الإتقان بنفس الوقت..

    وطريقتهم في الإستفادة من تلك الأصوات الجميلة ..

    حيث يدخلونها في عمل مشترك مع منتجي الانمي .. ليخرجو لنا روائع المسلسلات والأفلام .. من حيث الجودة في الرسم و الموسيقى و "الصوت" ..

    مغنيين يخدمون مصلحة بلادهم في أعمال مفيدة .. وليس أغاني فردية فقط ..

    يعرفون كيف يستفيدون من كل فرد .. لعمل الجماعة .. إن كان هناك من قرية النمل في مجتمعات البشرية .. فإنهم هم .. اليابانيين ..


    لماذا لا يذهب العاطلون عن العمل في ألمانيا واليابان إلى بيع أرواحهم إلى الشيطان والاتجاه الى نشاطات مثل تلك ..؟

    ببساطة لانهم يعرفون قيمة أنفسهم ... في الوقت الذي جهلناه ..






    أهدي هذا الموضوع السريع لـ من ألهمني فكرته .. Ryuzaki san
    التعديل الأخير تم بواسطة ديبودا ; 01-09-2015 الساعة 04:15 AM

  2. #2
    Sensei الصورة الرمزية BOBO SAMA
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    شاطئ جزيرة القراصنة
    المشاركات
    946
    منشن (استقبل)
    36 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    2 موضوع

    افتراضي


  3. #3
    عضو ألماسي الصورة الرمزية Suzi
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الدولة
    Neverland
    المشاركات
    3,962
    مقالات المدونة
    30
    منشن (استقبل)
    45 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    1 موضوع

    افتراضي

    مرحباً @ديبودا الألماسي

    أظنه قد وجب علينا أن نشكر ريوزاكي الذي أعاد الالهام إلى قلمك
    ليسطر مواضيعاً جديدة بعد غفوة الباندا التي دامت 6 شهور
    منذ أن كتبت موضوع Mama Carolina في فبراير
    وعدت بقوة الشهر الماضي بموضوع
    إحذر يا صديقي
    وبعد أسبوعين منه بهذا الموضوع
    .

    so thank you Ryuzaki

    ويبدو أن رؤوس الشهور تجذب عصبة الألماس
    فأنت افتتحت شهر سبتمبر بموضوعك هذا
    وأنا افتتحت شهر أغسطس بموضوعي Hero الأغاني والحياة ^_^


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ديبودا مشاهدة المشاركة
    الاســـم:	11949432_869966699753340_5149888640106133178_n.jpg
المشاهدات: 1418
الحجـــم:	24.4 كيلوبايت


    Ryuozaki :-

    الاتنين صح .. بس ده فهمها بقت حلوة .. و ده مافهمش فاتنيلت عليه






    الاســـم:	ضضض.PNG
المشاهدات: 1453
الحجـــم:	495.3 كيلوبايت


    من هنا إبتدأ الأمر ..

    و صحيح ما قلته يا ريو .. أتفق معك فيه ..

    فريد الأطرش فهم الحياة بأنها جميلة .. ولكنه وضع شرط لذلك .. كلمة "بس"

    دعنا نضرب احتمالين احدهما المقصود والاخر يحتمل الصواب ..


    الحياة حلوة "بس" نفهمها >>>>>>>>>>> ( فقط حين نفهمها تكون حلوة .. من يفهمها هو من يستشعر هذا الجمال )

    الحياة حلوة "بس" نفهمها >>>>>>>>>>> ( آآه لو نفهمها .. حسرة .. هي جميلة لكن من هذا الذي يفهمها )



    الاســـم:	صصص.PNG
المشاهدات: 1233
الحجـــم:	411.2 كيلوبايت


    عموما ..

    ماهو الموضوع الذي جئت لأتحدث عنه اليوم ياترى ..

    هل ..
    عن عبقرية فريد الأطرش الموسيقار الذي لا يشق له غبار

    أم عن نظرتنا للحياة بشكل عام وأقعد أتفلسف و أصك راسكم بكلام لا يسمن ولا يغني من جوع ..


    الاســـم:	house-md1.jpg
المشاهدات: 1112
الحجـــم:	37.6 كيلوبايت

    في الواقع ليس هذا ولا ذاك ..

    موضوعي اليوم عن الشخص الظريف اللي في الصورة "رقم 1 "

    أقول لك شي؟


    أعلم أن موضوع الصورة ليس محور نقاش موضوعك لكني أود التعليق عليه..

    فريد الأطرش يقول الحياة حلوة بس نفهمها
    والشخص الذي لا أعرف اسمه يقول الدنيا جارحة ومتعبة..

    حسناً أظن أن فكرة كلاهما عن الحياة تنعكس على وجهيهما..

    أتساءل هل هو فقط فهم الحياة ما يجعلنا ندرك جمالها ونستمتع به
    أم فرق الزمن وتغير الظروف الاجتماعية؟


    يعني بنظرة إلى مظهر هذا الشخص
    تشعر بأن الدنيا قد سقته كؤوساً من الفقر والبؤس والشقاء
    مقارنة مع الأمير
    فريد الأطرش الذي عاش حياة مترفة نوعاً ما ...
    فهل نقدر أن نلومه على رؤيته للحياة؟


    هل لو كانت ظروفه هي نفس ظروف
    فريد الأطرش
    وكان يعيش في نفس زمنه كان سيرى الحياة جميلة "بس" نفهمها؟

    لا أتخيل لاجئاً سورياً هارباً بأسرته من جحيم الحرب
    على متن قارب متهالك إلى شواطئ أوروبا
    يستطيع أن يقول ما قاله
    فريد.

    في هذه اللحظة من الزمن ستكون نظرته للحياة
    كنظرة ذلك المغني البائس
    جارحة ومتعبة

    ربما لو استقرت به وبعائلته الأمور بعد ذلك
    يقدر بعدها أن يرى الحياة كما رآها
    فريد ويدرك أنها جميلة بس يفهمها.

    وهذا يأخذني إلى محور موضوعك
    deal with the devil
    عقدٌ مع الشيطان ^^


    ألا تعتقدون معي أن عدد المغنيين في عالمنا العربي تحديدا يعتبر مبالغ فيه "كثيرا" وليس قليلا ..

    لقد أصبح لدينا فائض يصلح للتصدير لـ جميع دول العالم .. من هؤلاء الـ ... "مغيبين"

    فـ كل فاشل عاطل لا يجد له عمل .. يقوم فجأة بالإعلان عن نفسه كـ مطرب .. سواء كان يملك خامة صوت جميلة أم لا .. فهذا الأمر لا يهم كثيرا ..

    فـ كل الأصوات قد أصبحت متشابهة أصلا ..

    والبركة بالتكنلوجيا.. التي تجعلك تغني كـ كروان "إلكتروني" .. المهم انك تصدق انه صوتك وتعيش الدور

    حتى الشكل لم يعد مهم .. فلماذا اخترع المكياج اذا .. دع الامر لنا ..

    ألا تلاحظون معي أن أغلب برامج المواهب .. حين تشاهدها تجد جل المتسابقين يغنون .. لانهم لا يملكون الموهبة حتى .. ولكنهم جاؤو باحثين عن الشهرة .. لا لـ شيئ يملكونه ..

    ولا طلبا لـ شيئ يستحقونه .. ولكنه طلب من لا يملك لـ مالا يستحق .. إذا ما الحل ..؟ وكيف السبيل لـ تحقيق ذلك الهدف الغير مشروع ..؟



    الاســـم:	making-a-deal-with-the-devil.jpg
المشاهدات: 1380
الحجـــم:	32.7 كيلوبايت

    فقط .. ضد يدك بيدنا .. وسلم نفسك للشيطان ..

    شيطان يسميه البعض بالحركة الماسونية العالمية .. وآخرين يعتقدون بأن الشيطان نفسه وراءه .. وأخرين يعتقدون بأنها مؤامرة صهيونية أمريكية إبريالية علمانية .. الخ

    تختلف المسميات .. والهدف واحد ..

    لكن في الواقع يا عزيزي .. فإن هذا الشيطان موجود في رأسك أنت ..

    كل ما قمت به هو ما أردته أنت ..

    لم افعل شيئ بعيدا عن مبتغاك ومطلبك .. أردت الشهرة لـ تعويض نقصك فأعطيتك .. أردت المال و إلتفاف الناس من حولك وان تكون محبوب ..

    وهذا ما أصبحت عليه .. نجم الشاشات .. تظهر في كل بيت لا يكاد أحد الا ويعرف اسمك بعد أن كنت نكرة .. فأقل واجب تجاهي هو ان تعترف لي بالمعروف ..

    وتقر باني ذا فضل عليك ..


    الاســـم:	mercedes5.jpg
المشاهدات: 1178
الحجـــم:	50.8 كيلوبايت

    فلا أريد منك شيئا .. لانك بالمقابل قد سلمتني نفسك منذ البداية لـ تصبح ما أنت عليه الآن ..

    لقد سعرت نفسك بهذا الثمن .. وأنا اشتريت .. لقد إشتريت ما إستخسرته انت .. فانت لا تعرف قيمة نفسك

    فـ حتى لو كنت فاشل أحمق لا تملك مقومات الصوت او الشكل .. فلا تيأس ..

    سوف نظهرك للعالم بأفضل شكل .. عصري حديث .. والادهى من كل هذا ..

    انك ستكون قدوة لغيرك .. سوف نحولك ايها الفاشل الى مثال يحتذى به ..

    وسيصبح شكلك المضحك هو الشكل الذي يحلم به كل شخص اخر .. ويحاول ان يقلدك في تسريحة شعرك و ملابسك وطريقة كلامك و مشيتك ..

    سوف نغسل أدمغتهم بك .. سوف تكون سلاحنا الذي نسيطر به على المغفلين ..


    هذا المغني البائس وأمثاله
    من عديمي المواهب الذين سقتهم الدنيا كؤوس الفقر والبؤس والشقاء
    في بلادٍ لا تعليم ولا ثقافة فيها
    فسدت فيها التربية والمبادئ وتدنت القيم والأخلاق
    فما عادوا يعرفون فيها قيمة الانسان بل قيمة
    "القرش"
    عندما يرغبون ب
    "القب على وش الدنيا" كما يقول التعبير المصري فماذا بإمكانهم أن يفعلوا؟

    ما قلته انت بالضبط ...

    يتعاقدون مع الشيطان الذي هوصاحب القرش ..
    صاحب المال الذي سيجعل منه شخصاً مهماً .. مشهوراً .. غنياً ..

    بغض النظر عما إذا كان هذا الشيطان شخصاً أم منظمة أم تنظيم دولي أم شئ آخر
    فلو لم يكن في داخل هذا
    البائس شهوة ليقتني مالا يملكه ما كان قد أُغوي ليبيع نفسه...

    تماماً مثل
    آدم عندما أغواه الشيطان لمعصية الله
    مستغلاً شهوة موجودة داخل قلبه.


    آدم رغم عظمة ما خلقه الله عليه لم يقدر قيمة نفسه الحقيقية
    لذلك سقط فريسة سهلة لشهوة في داخله حرمته من نعيمٍ كان تحت قدميه.


    صدق سليمان الحكيم عندما قال
    "النفس الشبعانة تدوس العسل وللنفس الجائعة كل مرٍ حلو"

    لكن هل هناك فرق بين الحلم والشهوة؟

    أليس من حق هؤلاء البؤساء أن يحلموا ويحاولوا أن يحققوا هذا الحلم؟

    بالتأكيد من حقهم!

    إنما ما هو شكل حلمهم؟

    هل يدركون قدراتهم ليحلموا على أساساتها
    أم يتركون زمام الأمور لشهوة المال والشهرة لترسم لهم وهماً يظنونه حلماً؟


    في صغري حلمت بأشياء كثيرة
    ان أصبح رائدة فضاء ...مراسلة صحفية .. مغنية كماجدة الرومي .. كاتبة روائية
    ممثلة ...راقصة باليه ...طبيبة ... مدرسة ...

    لكني عقلت ما يناسبني ويناسب ظروفي منها
    ولغيت مالم يتفق وحققت ما استطعت ..
    لم أجعل شهوة ما تقود حلمي ..

    لقد حكمتني العقلانية في التفكير طول حياتي وتحكمت في اختياراتي

    لكن لا أنكر أنه مازال في داخلي أحلاماً صغيرة ..
    ربما أحققها عندما اتقاعد ان بقي لي عمر وصحة إن شاء الله.

    إنما هؤلاء ..

    لم يتعلموا كما تعلمت ولم يتثقفوا كما تثقفت ولا تربوا كما تربيت
    فكيف أحكم على اختيارهم وأنا لم أختبر حياتهم؟


    أدرك من موقعي أنهم مقطوعة نشاز في عالم الموسيقى..
    وصمة عار في محفل الفن...

    لكن هناك معجبين بهم ولهم شعبية وسطهم.

    مثلك أنا من كثرتهم لا أقدر أن أميزهم من بعضهم ...
    كلهم عندي هيفاء وهبي و شعبولا


    لطالما كنت أتسائل عن تلك الأرقام المخيفة من المطربين في العالم العربي ..

    في الوقت الذي كنا فيه في السابق لا نسمع الا عن مغنيين معروفين بعينهم .. يسمون نجوما تطرب لـ أصواتهم .. وتستمع بفنهم ..

    بينما اليوم فانه من بين كل مطرب واخر .. يوجد صغير نشاز مختبئ .. كل شخص أعجب بـ صوته وهو يدندن في حمام ظن بأنه مشروع نجم صاعد ..
    ما استنتجته أن عالمنا اليوم الذي يعاني من المادية "فاضي"
    يعيش مترفاً جداً مقارنة مع ما سبقه من عصور مما خلق فراغاً كبيراً ...

    فراغاً روحياً ومعنوياً
    جعل الكثيرين يسعى لملئه بطريقة خاطئة لا تسد فيه رمقاً.


    مثلك يصيبني الذعر من الأرقام الفلكية التي يحصل عليها الفنانون كأجرٍ في هذا العصر الذي احتضر فيه الفن الحقيقي
    بينما في أوج عصره الذهبي كان الفنانون أكثر موهبة وابداعاً
    لكنهم كانوا من أقل فئات المجتمع أجراً.


    يعتصرني الألم عندما أرى بلداً في وقت ما قدم
    عبده الحمولي وسيد درويش و أم كلثوم وأسمهان وفريد الأطرش وعبد الوهاب
    وليلى مراد وشادية وعبد الحليم ومحمد فؤاد والقصبجي والسنباطي
    وبليغ حمدي وعمر خيرت وعمار الشريعي

    يقدم كائنات مشوهة تنقصها الموهبة يسميها فنانين
    والأدهى أن هؤلاء يحصلون على أموال ما كان رواد الفن الأصيل يحلمون بامتلاكها أصلاً..

    كل الألحان صارت وتيرة واحدة مزعجة يهتز لها الوسط أكثر من المشاعر ..

    كل الأصوات أصبحت نغمة نشاذ لا حلاوة ولا دفئ ولا احساس فيها.

    أشعر أن ما يطلقون عليه "فناً" اليوم ليس الا إزعاج وضجيج
    يعكس نفسيات مجتمع غاضب مضطرب متحير عنيف لا سلام ولا طمأنينة فيه.


    الفن هو مرآة الشعوب ..
    يعكس حالها وخوالجها وقيمها وأخلاقها

    متى ما رأيت الفن هابطاَ ومبتذلاً فادرك بأن المجتمع الذي أنتجه وسوقه مثله تماماً
    متدني في معظم الأشياء وللأسف هذا ما نراه في العصر الحالي.


    قد يُطرح السؤال

    هل تدني الأخلاق هو الذي أدى لانهيار الفن أم أن ابتذال الفن هو الذي أدى لانحلال الاخلاق؟


    هو سؤال وجيه ومهما تناقشنا فيه فقد لا نجد له إجابة شافية ..

    لكن مانراه هو النتيجة الملموسة لارتباط الاثنين ببعض
    وانعكاس تأثيرهما على بعضهما وعلى المجتمع


    عندما أخرجت مصر فنانين ومطربين ذلك العصر الذهبي
    أخرجت في الوقت ذاته عباقرة في الأدب والشعر والعلوم والفلسفة والاقتصاد ..
    كمثال وليس حصراً
    طه حسين، أحمد شوقي ، حافظ ابراهيم ، العقاد ، مكرم عبيد ،
    الدكتور نجيب محفوظ مؤسس علم وقسم النساء والتوليد في القصر العيني
    والذي اخترع أجهزة صارت أساساَ لما تطور منها اليوم.
    هذا الطبيب الذي أنقذ حياة وليد في ولادة متعسرة وتيمناً به وبفضله سما الأهل وليدهم على اسمه
    ليكبر ويصير
    الأديب الروائي نجيب محفوظ الحاصل على جائزة نوبل في الأدب.

    الفن بجميع أشكاله
    موسيقى .. غناء .. شعر ..نثر .. تمثيل .. رسم .. نحت .. تصوير .. تصميم ... الخ
    هو عنوان الحضارة ومرآة المجتمع

    في عصرنا الذهبي.. قدمنا للعالم الحضارة التي نعيش عليها اليوم .. لم نسمع بـ مطربين إلا بزرياب ربما .. او ابو إسحاق الموصلي..

    من بين المئات من العلماء والادباء والشعراء والقادة ..
    حسب ما أعرف من قرآتي في التاريخ أنه كما ازدهرت العلوم والآداب في العصر العباسي
    هكذا ازدهرت الفنون منها الموسيقى والغناء خصوصاً في عهد هارون الرشيد.

    الفن والعلم صنوان لا يفترقان ...
    أينما ازدهر العلم والثقافة ازدهرت الفنون.



    الاســـم:	german_grunge_md.png
المشاهدات: 1180
الحجـــم:	280.0 كيلوبايت


    هل سمع أحدكم عن مطرب مشهور في ألمانيا ..؟

    هل يعرف أحدكم أي أغنية ألمانية رائجة ؟

    لا أعلم بصراحة هل السر يكمن في الثقافة أم بـ اللغة نفسها حيث انها لا تساعد على الغناء


    إذا شاهدت برنامج The Voice الألماني مثلا ..

    ستجد أن كل من يصعد على خشبة المسرح يغني بالإنجليزي .. عجبا!! ( وهم من يفخر بلغتهم )

    طبعا الامر لا يتعلق باللغة ..

    فهناك لهجات كثيرة لا تستساغ كـ أغلب دول أوروبا الشرقية او حتى إسكندنافيا في الشمال .. ولكن الفرق أن الشعب الألماني غير مهتم ..

    اسمح لي بالاختلاف
    معك ..

    كون أننا لم نسمع عن مغني ألماني مشهور أو لا نعرف أغنية ألمانية رائجة
    لا يعني أنه لا يوجد شئ من هذا القبيل أو أن الألمانيين غير مهتمين
    وكونهم يغنون بالانجليزية في مسابقات The Voice فذلك لأنها الأشهر ^^

    هذا غير ان الانجليز والألمان أولاد عم ..
    أقصد العائلات المالكة تحديداً ^^

    صحيح أن ألمانيا الآن جمهورية لكنها كانت مملكة في الماضي
    ومن أشهر الزيجات الملكية في التاريخ
    زواج
    الملكة فيكتوريا الانجليزية بابن عمها الألماني الأمير ألبرت بعد قصة حب قوية

    على كل حال هذه إحدى أغاني مغني ألماني مشهور




    وهذه لمغنية ألمانية معروفة




    مممم
    اللغة الألمانية ليست سيئة في الغناء




    حين يدخل الى مجال الموسيقى .. فإنه يخرج للعالم أمثال بيتهوفن ..

    وحين يدخل الى مجال الأدب فإنه يخرج لنا أمثال جوته ة شيلر و شليجل و غراس ..

    وفي الإختراعات هناك فهرنهايت و ديزل و أينشتاين و بنز ... وزهايمر وغيرهم >>>>>>>>>>> هذا الاخير خلاني أقول وغيرهم

    أمة لا تعرف الفشل .. رجالها لا يغيبون عن جوائز نوبل في كل المجالات الحيوية الهامة في الحياة ..

    إنظرو ماذا يقدمون لـ البشرية .. وماذا نقدم نحن اليوم ..
    صحيح ...

    والأفضل من كل هذا أنهم أثبتوا للعالم أنهم أكثر شعوبه إنسانية

    بما فعلوه مع اللاجئيين السوريين في الوقت الذي تأففت فيه باقي الدول الأوروبية وأستراليا من احتضانهم

    وتعففت الدول العربية عن فتح حدودها لهم وآثرت أغناهم أن تضيع نقودها في برامج تلفزيونية سخيفة
    تزيد لنا من عدد مسوخ الطرب والغناء
    .





    أما بالنسبة لـ اليابان ..

    فإن لهم مشروع آخر من نوع مختلف أعجبني كثيرا .. يتعلق بـ الأنمي ( و الذي تتغذى عليه جزيرتنا ^^ )


    هناك إحصائية قديمة عام 2008 أظن اني قرأتها غير متأكد منها تقول بأن الانمي والمانجا يدر على اليابان ما يقدر بـ 5% من الناتج المحلي لـ البلاد .. ولك أن تتخيل الرقم


    لكن ما دخل الانمي بالموضوع ..!!

    بالتأكيد هناك الكثيريين من المغنيية اليابانين المشهورين وان كنت لا أعرف ولم أسمع عنهم .. لكن أعجبتني طريقتهم في العمل الجماعي و الإتقان بنفس الوقت..

    وطريقتهم في الإستفادة من تلك الأصوات الجميلة ..

    حيث يدخلونها في عمل مشترك مع منتجي الانمي .. ليخرجو لنا روائع المسلسلات والأفلام .. من حيث الجودة في الرسم و الموسيقى و "الصوت" ..

    مغنيين يخدمون مصلحة بلادهم في أعمال مفيدة .. وليس أغاني فردية فقط ..

    يعرفون كيف يستفيدون من كل فرد .. لعمل الجماعة .. إن كان هناك من قرية النمل في مجتمعات البشرية .. فإنهم هم .. اليابانيين ..


    لماذا لا يذهب العاطلون عن العمل في ألمانيا واليابان إلى بيع أرواحهم إلى الشيطان والاتجاه الى نشاطات مثل تلك ..؟

    ببساطة لانهم يعرفون قيمة أنفسهم ... في الوقت الذي جهلناه ..


    just beautiful

    يعجبني اليابانيين كثيراً في تقديرهم لقيمتهم ومواهبهم وتعاونهم
    هذا غير أنهم يمتلكون أصواتاً رائعة وحساً موسيقياً راقياً جداً ..

    لم أرى أنمي واحد يعيبه ساوندتراك
    إن لم تكن موسيقاه وأغنياته عناصر جذب أساسي كما القصة والشخصيات.


    اسمح لي باضافة دولة أخرى لقائمة الدول المنتجة في كل المجالات
    العلمية والأدبية والفنية والفكرية ..



    الاســـم:	russia.png
المشاهدات: 988
الحجـــم:	5.1 كيلوبايت

    روسيا

    تاريخ
    روسيا الموسيقي
    يزينه
    تشايكوفسكي مؤلف بحيرة البجع وكسارة البندق
    و
    Dmitri Shostakovich مؤلف أجمل مقطوعات الwaltz
    و
    Nikolai Rimsky-Korsakov مؤلف مقطوعة شهرزاد وغيرهم الكثير

    وفي الأدب والشعر
    مكسيم جوركي وتولستوى ودوستوفسكي وبوشكن وغيرهم

    في العمارة .. مبنى الكرملين في موسكو والقصر الشتوي في St Petersburg
    يشهدان على عظمة الفن والهندسة عندهم

    وفي العلوم .... اخترقوا الفضاء


    أين نحن من أممٍ كهذه؟

    لا أعرف ..
    .

    على كل حال أظنني ثرثرت بما فيه الكفاية ..

    لذا سأترككم مع أغنية من زمن الفن الجميل
    حين كانت الآلات الموسيقية تنطق بتناغم وانسجام
    والكلمات تتمايل باحساس مع النغمات لتقول
    :

    الفن دنيا جميلة وأنتوا أنوارها



    وشكراَ على الموضوع الفني الجميل يا ساحر الكلمة


    التعديل الأخير تم بواسطة Suzi ; 02-09-2015 الساعة 03:24 PM
    It's great to be great! Greater still is to be human

    Thank you Andes Boy
    Thank you very much my friends

    Space Thunder Wael Loggin Net Kinganime

    Strike Force Red Moon 75 Lady Rynn

  4. #4
    مراقب الصورة الرمزية ..Ryuzaki..
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    مصر .. وطني
    المشاركات
    1,083
    منشن (استقبل)
    15 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    0 موضوع

    افتراضي

    مرحبا ديبودا ساما
    موضوع اخر يضاف إلى دولابك الضخم .. الذي ينافس دولاب بطولات الأهلي
    و في الحقيقة تفاجأت .. فقد ظننت أنه موضوع فلسفي كالعادة .. فإذ به نقد فني
    أطربتنا و شنفت آذاننا ..


    وشكرا لك على الاهداء اللطيف ياريس ..


    لا بد في البداية أن أعرج على المقارنة ما بين الفكرتين
    الحياة حلوة بس نفهمها
    أم الدنيا جارحة و متعبة


    أيهما صواب ..


    و كما اقتبست ان الحياة تكون حلوة حين نفهم أحاجيها و تكون متعبة حين لا نفهم دروبها و مسالكها


    فالعقل لم يخلق عبثا .. بل هو أحد أهم الادوات المعطاة للانسان كي يجعل من حياته أسهل و أيسر
    فلا تمش في دروب الحياة هائما على وجهك فتتوه في شعابها ثم تندب حظك
    لا تستطيع حل أحجية بعاطفتك و تقول ان قلبك دليلك ثم حينما يأتيك جواب الأحجية على غير مراد تشكو و تندب


    فلا حلاوة للحياة بدون فهم .. و الا لن تجد مرادك






    دعنا نضرب احتمالين احدهما المقصود والاخر يحتمل الصواب ..




    الحياة حلوة "بس" نفهمها >>>>>>>>>>> ( فقط حين نفهمها تكون حلوة .. من يفهمها هو من يستشعر هذا الجمال )


    الحياة حلوة "بس" نفهمها >>>>>>>>>>> ( آآه لو نفهمها .. حسرة .. هي جميلة لكن من هذا الذي يفهمها )




    تحليل جميل للجملة .. و التحليلان متوازيان
    و أقصد من كلمة متوازيان .. أنها يسيران في نفس الإتجاه و لكن لا يتشاركان نفس النقاط


    التحليل الاول .. الحياة حلوة حين نفهمها :-
    كما ذكرت سابقا أن الحياة تكون حلوة و نضرة حين نفهم احاجيها و كيفية مواجهة صعوباتها و مشاكلها و وتيسير عقباتها
    و حينا نضرب لهذا التحليل مثلا ماديا نقول ..
    إنسان يعاني من ضعف البصر .. لا يستطيع استبيان التفاصيل البعيدة عنه نوعا ما
    هنا عليه أن يتخذ قرارا بارتداء النظارات
    و يجب أن يختار العدسات المناسبة
    فإن كانت العدسات غير مناسبة لنظره ستكون غشاوة على عينيه و ستزداد سوءا
    و إن كانت مناسبة ستتضح له الرؤية


    هكذا


    فأنت كي تجني سعادة الحياة عليك ان تفهم ما هو المناسب من الغير مناسب
    أن تحسن اختيارك
    حينها تستطيع جني ثمار الحياة


    التحليل الثاني .. الحياة حلوة لكن علينا أن نفهمها :-
    عدم الفهم هو شبيه بعصابة العين
    بمعنى


    لنفرض أنه قد أتينا بشخص في غرفة مضيئة و هو معصوب العينين
    فنخبره هل ترى النور .. يجيب لا أرى شئ .. لا يحيط بي إلى الظلمة
    لا أرى أمامي إلى أمواج الظلمات تتراقص هنا و هناك
    لا أرى إلا اطيافا تشكلها مخيلتي و أشباحا ترتعد لها فرائصي
    فنخبره إنزع عنك غطائك ترى النور يحيط بك و يتبدد الظلام فتبتهج روحك من جديد و تتضح أمامك المعالم


    فكما كانت العصابة حائلا بينه و بين النور
    كذلك يكون عدم الفهم حائلا بين الإنسان و حلاوة الحياة


    لنتجاوز هذه النقطة و لندخل في لب الموضوع ..


    من ذلك الشخص الذي بالصورة 1 ؟
    هذا هو السؤال ..


    في الحقيقة أنا لا أعرف من هذا الشخص ..
    و لا حتى بالتخمين ..


    لكن بكل تأكيد أنا أعرف من هو الشخص رقم 2
    فريد الأطرش .. ملك العود
    فكما تطمس الشمس المشرقة سائر الأجرام
    تطمسها .. بحيث لا نراها ..
    نعلم أنها موجودة .. لكن لا يصل أثرها إلينا


    لا نراها قط إلا أن تغرب الشمس و تغوص في الأفق
    حينها نرى تلك المنمنات المبعثرة في فلك السماء هنا و هناك
    نقاط صغيرة بالكاد نراها


    مجرد وجود الشمس وحدها تمحو أثر تلك المليارات من الأجرام


    هكذا الحال .. لا يمكننا أن نتبين من هو ذلك الشخص رقم 1
    ما اسمه .. او ما اسم تلك الاغنية .. أو ما الأعمال التي قدمها
    هيهات


    و إن كان فريد الأطرش او سائر عمالقة الفن قد غابوا عن الدنيا ولكن موسيقاهم حاضرة دائما


    فهي شمس لا تغيب


    ولا يرى هؤلاء " المغيبين " الا من لم تسطع عليهم أولئك الشموس النيرة


    ألا تعتقدون معي أن عدد المغنيين في عالمنا العربي تحديدا يعتبر مبالغ فيه "كثيرا" وليس قليلا ..


    لقد أصبح لدينا فائض يصلح للتصدير لـ جميع دول العالم .. من هؤلاء الـ ... "مغيبين"


    صحيح .. و هذا لنفس السبب الذي ذكرته سابقا
    ظهور الأجرام في السماء بالملايين بعد إختفاء الشمس


    صحيح أنني قلت أنها شمس لا تغيب


    لكن كل فرد منا هو عالم خاص


    فهناك من غابت عنه الشمس .. و هناك من لم تزل تلك الشمس ساطعة


    و للأسف الكثير و الكثير من غابت عنهم الشمس .. فلم يجدوا إلى أجرام السماء بنورها الضئيل


    أصبح انحدار الذوق الفني و غيره ظاهرة شائعة هذه الأيام
    و أصبح الغث أكثر من السمين


    أصبح الفن عنوانا للبشاعة و ليس منبعا للجمال


    لماذا ؟


    كي أجيب عن ذلك لن أتكلم بإسلوب فلسفي .. أو فني ..
    بل إقتصادي


    في البداية علينا أن تحدث عن غاية الفنون
    هل الفن رسالة .. أم سلعة


    هل نريد من الفن أن يكون رسالة نلقيها للناس فتتم الإفادة
    أم هل الفن هو وسيلة ربحية


    في هذا الزمن لا يمكن أن يكون هناك منتج إلا و الغرض منه هو الربحية
    لكن القيمة الأساسية للفن هي الرسالة


    إذا لابد ألا يطغى مفهوم السلعة على مفهوم الرسالة
    و إلا أصبحت الفنون بهذا الشكل المزري


    لا بأس أن يكون الربح أحد طموحاتك .. لكن لا تقدم لي فنا هابطا عديم القيمة


    و القيمة في الإقتصاد تتحدد بناءا على الكثير من العوامل وأهمها ثلاث :-
    الندرة - الحاجة - الجودة


    1- الندرة : تزداد القيمة بمدى ندرة الغرض .. فمثلا الأحجار الكريمة قيمتها عالية جدا بسبب ندرتها الفائقة ..
    كذلك الأمر في الفن .. ما الذي يجعل من الموهبة موهبة ؟؟ هي ندرتها .. ندرتها تجعل الأنظار تلتفت إليها
    ليس كل من هب و دب يصبح مغنيا ..
    لابد ان تكون الموهبة نادرة حتى تكون ذات قيمة عالية
    الماس و الكربون يشتركان في التركيب الكيميائي
    لكن الماس نادر و الكربون يملأ الأرض


    استخدام المؤثرات الصوتية جعل من الغوغاء فنانين ..
    شعراء مزيفين صنعوا أسوأ الكلمات
    ألحان مسلوقة أو مسروقة


    فالطبيعي أن يصبح الناتج هو كالتراب لا قيمة له




    2- الحاجة : في العملية الاقتصادية تكون الحاجة عامل مهم في تقديم المنتج .. فلا يمكن أن يتم توزيع الألحفة الثقيلة في يوليو
    أو ملابس السباحة في ديسمبر .. بل يجب أن يتم مراعاة حاجة السوق
    فالحاجة هي شعور بالحرمان فيتم السعي إلى اشباعه
    النظرة القاصرة الحالية في صناعة الفن في بلداننا حاليا جعلتهم ينظرون أسفل أقدامهم
    أصبحت الحاجة المراد اشباعها هي حاجتهم هم .. المكسب
    فقدموا لنا فنا تافها لا يسمن ولا يغني من جوع فهو لا يشبع حاجة الجمهور
    و منهم من كانت الحاجة التي يقوم باشباعها هي الغرائز
    مخاطبة الغرائز لا العقول و القلوب
    و من كان مخلص النية قدموا لنا فنونا تلائم حاجات الستينات و السبعينيات و الثمانينيات
    لا حاجات الاجيال الجديدة
    لا ابتكار
    جمود كامل في الأفكار
    و منهم من حاول تقديم فن يلبي حاجات الجمهور لم يجد إلى استخدام الاسلوب الصيني
    التقليد
    فجاء المنتج ركيكا




    3- الجودة : هو مدى خلو المنتج من العيوب و كفائته في الغرض المنتج لاجله
    طبعا هذا هو الأمر الملموس و المحسوس بشدة في الفنون المقدمة للجمهور
    فاصبح الغناء حاليا مشاهدة لا استماع
    فالفيديو كليب ترى فيه رقص و تمثيل و استعراض و عروض ازياء و فن معماري .. الخ
    لكن لا تجد فيه طربا
    الكلمات ركيكة مسلوقة جامدة كالصخر لاتحتوي روح
    موسيقى مكررة سخيفة هابطة


    طبق هذا المعيار على كل الفنون المقدمة حاليا في بلادنا لتجد الانهيار الكبير في الجودة




    في الأمم العظيمة التي ذكرتها لا تجد فيها ذلك الخلل الكبير في الفنون
    نعم تخلل الفن في تلك الدول الكثير من المساوئ .. و أهمها الاباحية
    لكن " بالفلترة " سيخرج لك في النهاية أعمال ذات قيمة فنية كبيرة


    ولا أنفي أن الفن في تلك الدول هو سلعة تجني أرباحا بالمليارات
    لكن تلك النظرة الربحية لم تؤثر على القيمة الفنية


    في اليابان تربح دور النشر في المانجا و شركات انتاج الأنمي أرباح هائلة
    و لم يؤثر ذلك على القيمة الفنية
    ما تزال حتى اليوم تصدر أعمال ذات قيمة فنية هائلة و ثراء في الطرح


    قارن على الأقل بين اغاني الانمي اليابانية في الفترة الحالية بأغاني الأنمي العربية
    لتجد ذلك البون الشاسع الذي حدث


    وذلك لاختلال ميزان الربحية و القيمة الفنية


    فأصبح الغرض هو انتاج اكبر ربح ممكن بأقل مجهود


    سياسة سلق البيض بمعنى آخر


    أصبحت حياتنا كلها مسلوقة ..


    موسيقى سينما دراما مسرح فن تشكيلي رياضة اعلام اخلاق مبادئ


    كل من تلك المائدة كما تشاء .. لكن لن تجد أي نكهة


    تحياتي












    مغرقني بجمايلك دايما يا معيون

  5. #5
    ragazzo delle Ande الصورة الرمزية فتى الأنديز
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    دبـــــي
    المشاركات
    412
    منشن (استقبل)
    2 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    1 موضوع

    افتراضي

    مساء الخير ديبو @ديبودا

    كلما مضت بها السنوات إنقلبت المقاييس واعوجت المعايير أكثر فأكثر بسبب التجارة التي ألقت بظلالها على الفنون، فأصبح الفن غير الفن، والغناء غير الغناء، ما إنحدر بمستوى الذائقة إلى أدنى الدركات إلى الحضيض الأوهد.
    وإذا افترضنا وجود مُسوّغٍ لصيرورة الفن تجارةً، فهل نُسوّغ ابتغاء الشهرة في ذاتها، لمجرد كونها شهرة؟! ليست الشهرة سوى نتيجة لعمل الإنسان. فهنالك الشهرة المحمودة المتأتّية من خير الأعمال وأجملها، وهنالك الشهرة المرذولة المتأتّية من شر الأعمال وأقبحها.

    وشكراً ديبو على الموضوع الرائع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الأعضاء الذين استلموا تاغ للموضوع