صفحة 20 من 20 الأولىالأولى ... 10181920
النتائج 191 إلى 198 من 198
  1. #191
    ragazzo delle Ande الصورة الرمزية فتى الأنديز
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    دبـــــي
    المشاركات
    412
    منشن (استقبل)
    2 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    1 موضوع

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Suzi مشاهدة المشاركة
    من نفحات زمن عدى وفات


    سنّة من سُنن الكون أن تُجدّد الحياة نفسها بنفسِها، ولكن الإنسان لا يروقه ذلك، فلا يكتفي بأن يطال المتغيرات بل يجرّ الثوابت معها. لذلك نتنهّد حسرةً على الأيام الخوالي الصافيات، فنُردّد قول داروين الحفيد: "العصر الذهبي يمضي ولا يعود".
    التعديل الأخير تم بواسطة فتى الأنديز ; 26-06-2015 الساعة 04:46 AM

  2. #192
    ragazzo delle Ande الصورة الرمزية فتى الأنديز
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    دبـــــي
    المشاركات
    412
    منشن (استقبل)
    2 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    1 موضوع

    افتراضي مختارات أنديزية

    ( مســـاء الورد ) !!
    بقلم: (أحلى الأيام)


    أصباح هو أم مساء ذاك الذي يشرق فيه الورد ناشرا عبيره بكل هدوء ..
    ومطلا علينا بوريقاته في خجل ؟!!
    ترى .. في فلك أي المعاني يدورون حين يقرنون الأشياء بأضدادها ..
    فيقرنون الورد بالمساء ويقولون : مســــاء الــــورد ؟!!
    وما العلاقة التي تربط الاثنين بعضهما ببعض ؟!

    تعلمنا في المدرسة أن الورود تنام ليلا
    وفي الصباح تفتح أعينها مثلنا لتستقبل يوما جديدا نابضا بالحياة ..
    لا زلت أتذكر شجرة الورد القابعة وسط منزلنا والتي رافقت أيام صباي الأولى ..
    حين كنت أراقبها ليلا ونهارا حتى أصبحت حارسا أمينا لها .. طوال ليلي
    أنتظر بكل لهفة وشوق تفتح وريداتها النائمة المغطاة بقطرات الندى الباردة ..
    فكنت أضع رأسي لأحلم بصباح أقطف فيه إحداها !!
    وحين أستيقظ أهرول قبل ذهابي إلى المدرسة صوب شجرة الورد لأجد
    بعضها قد استيقظ وفتح عينيه ونشر شذاه .. وبعضها الآخر لا يزال
    يتمطى في طريقه للاستيقاظ ..
    كلها تستيقظ صباحا ومهما طال سباتها الليلي
    فلا تستيقظ إلا في الصباح أو على مشارفه...
    فهي بنات الصبح وإطلالته ..
    وما المساء إلا بداية النهاية لأحبابها :
    النهار وإشراقته .. والشمس ودفئها ..

    :: :: ::

    أو ليس ظلما للورد حين يلحقونه بركب المساء ؟!!
    وبأي وجه يتلقون الصباح إذ يجردونه من أريج وروده ..
    ويعمدون إلى لفّ هذا الورد بظلمة تطمس معالم الأشياء .. والحياة ؟!!

    ماذا عساهم أن يقولوا عن القمر والنجوم حين يطردونهم من أرجاء المساء ..
    ويستعيضون عنهم بورد مسكين انتزع من أبيه الصباح انتزاعا
    وألحق بركب مساء ليس يدرك ما لون الأشياء وما طعمها ؟!!

    هل سيقولون : صباح القمر أو النجوم ؟!!

    أو ليس المساء مصرعا للشمس وجنازة للأضواء التي يعشقها الورد ؟!
    أو ليس مأتما حزينا للشفق والسحب المخضبة
    بالدماء ساعة الأصيل؟!!

    أو ليس المساء مصيرا مظلما ينتظر الكائنات في دائرة لا تنتهي
    إلا بالفناء ؟!!

    الورد بداية ... والمساء نهاية
    الورد حياة ... والمساء موت !!

  3. #193
    ragazzo delle Ande الصورة الرمزية فتى الأنديز
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    دبـــــي
    المشاركات
    412
    منشن (استقبل)
    2 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    1 موضوع

    افتراضي مختارات أنديزية

    الفن التجريدي في عيون عباس محمود العقاد:

    "في حي مونمارتر بباريس أحضر بعض فناني الحي حماراً وربطوا بذيله فرشاة غمسوها في عدة ألوان وتركوا الحمار يهز ذيله على لوحة، وسرعان ما كوّن ذيل الحمار رقعة ملونة أطلقوا عليها لوحة سيريالية، وكانت موضع إعجاب الكثيرين دون أن يُدركوا أنّ راسمها حمار. ومن هذا نعرف أن الفن السريالي يمكن أن يمارسه حمار. إنّ الرسامين القدامى كانوا يضفون على اللوحة عصارة أفكارهم ومشاعرهم. ومع هذا لم تكن غامضة. وكانت مفهومة من أغلب الناس أو على الأقل من خاصتهم لأن الفن لا بد أن يعتمد على قيم وأحكام مُعترف بها. وليس هناك فن بلا مقاييس.

    لكن الفنانين التجريديين يقولون إنّ فنهم بلا مقاييس، ويعتمد على النظرة المتعوّدة. وأنا لا أُسمّي هذا فنّاً."

  4. #194
    ..... الصورة الرمزية كبامارو
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    الدولة
    الامارات
    المشاركات
    714
    منشن (استقبل)
    2 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    0 موضوع

    افتراضي

    أعلام عراقية .. حسين قدوري


  5. #195
    ragazzo delle Ande الصورة الرمزية فتى الأنديز
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    دبـــــي
    المشاركات
    412
    منشن (استقبل)
    2 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    1 موضوع

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كبامارو مشاهدة المشاركة
    أعلام عراقية .. حسين قدوري

    شكراً جزيلاً أخي صاحب الحصريات كبامارو على التقرير القيّم عن صاحب الهامة الباسقة حسين قدوري. إختيار يفيض روعة!

    لاحظت شي في التقرير

  6. #196
    ragazzo delle Ande الصورة الرمزية فتى الأنديز
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    دبـــــي
    المشاركات
    412
    منشن (استقبل)
    2 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    1 موضوع

    افتراضي

    أنطوانيت ملوحي .. مُدبلجة الأجيال



    الاســـم:	خلاص_أنطوانيت ملوحي_جيم.jpg
المشاهدات: 225
الحجـــم:	47.6 كيلوبايت

    صوتها..
    مرآةٌ عَكَسَت حيرة جيم
    بين إكبار سلفر واحتقاره



    الاســـم:	أنطوانيت ملوحي_سندباد_خلاص.jpg
المشاهدات: 234
الحجـــم:	60.2 كيلوبايت

    بصوتها..
    إرتعد سندباد مرعوباً
    وارتجف مذهولاً
    فصَوَّرَ التجمُّد بصقيع الخوف



    الاســـم:	أنطوانيت ملوحي_ساسوكي_خلاص.jpg
المشاهدات: 234
الحجـــم:	49.0 كيلوبايت

    مع ساسوكي ..
    الفتى الذي رفع سيف الحق
    كان صوتها أحدَّ من السيفِ وأمضى



    الاســـم:	أنطوانيت ملوحي_ببيرو_خلاص.jpg
المشاهدات: 365
الحجـــم:	45.9 كيلوبايت

    بصوتها صرخ ببيرو:
    "سأجدك يا أبي .. سأجدك"
    فكان ترجماناً صادقاً للأمل



    الاســـم:	أنطوانيت ملوحي_ريمي_خلاص.jpg
المشاهدات: 278
الحجـــم:	35.9 كيلوبايت

    بصوتها ..
    جَسّدَت أحزان ريمي
    الشريد الذي تقاذفته أنواء القدر


    :::

    مُدبلجة الأجيال .. أنطوانيت ملوحي .. صوتٌ تموّج في بحر الدوبلاج .. صوتٌ فاح شذاه في بساتين الإذاعة ..
    صوتٌ مكانته في مملكة الدوبلاج العربي كـ شكسبير في مملكة الأدب العالمي.
    التعديل الأخير تم بواسطة فتى الأنديز ; 13-07-2016 الساعة 08:26 PM

  7. #197
    ..... الصورة الرمزية كبامارو
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    الدولة
    الامارات
    المشاركات
    714
    منشن (استقبل)
    2 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    0 موضوع

    افتراضي

    يا جدتي حدثينا - مسلسل حكايات جدتي

    الاســـم:	Untitled1.jpg
المشاهدات: 265
الحجـــم:	186.4 كيلوبايت


  8. #198
    ragazzo delle Ande الصورة الرمزية فتى الأنديز
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الدولة
    دبـــــي
    المشاركات
    412
    منشن (استقبل)
    2 مشاركة
    تاغ (استقبل)
    1 موضوع

    افتراضي


    الاســـم:	Untitledسندباد2_4.jpg
المشاهدات: 89
الحجـــم:	41.8 كيلوبايت

    التمست حورية البحر من الوالي أن يحول بين الإنسان وأسر حوريات البحر لدى اقترابهن من الشاطئ،
    فكان أن وافق على طلبها بقوله: " يموت كلُّ إنسانٍ يحاول أسر الحوريات". ارتسم الوجوم على وجه
    الحورية لا لشيءٍ سوى أن الوالي لم يجد غير عقوبة القصاص رادعاً. استدرك الوالي الأمر فاعتذر إليها
    مُبرّراً ذِكْر الموت بالممازحة. فأعلن على الملأ منع أسر حوريات البحر.

    مشهد يستحق عليه فريق عمل "سندباد" إنحناءة الإحترام .. مشهد تقف وراءه معانٍ إنسانية وتربوية عظيمة.









    ::: ::: :::

صفحة 20 من 20 الأولىالأولى ... 10181920

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الأعضاء الذين استلموا تاغ للموضوع